حاجز للقوات اليمنية في المكلا

13 قتيلا من القاعدة في مواجهات مع القوات اليمنية

قتل 13 عنصرا من تنظيم القاعدة وثلاثة عناصر من القوات الحكومية في مواجهات بجنوب شرق اليمن، بحسب ما افاد مصدر امني الاحد.

واوضح المصدر ان الاشتباكات اندلعت في وقت متأخر من السبت لدى محاولة القوات الحكومية مداهمة منزلين يستخدمهما الجهاديون شرق مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت. وكانت القوات الحكومية استعادت الشهر الماضي بدعم من قوات خاصة سعودية واماراتية، السيطرة على المكلا التي سيطر عليها تنظيم القاعدة منذ نيسان/ابريل 2015.

واضاف ان الاشتباكات ادت الى مقتل 13 عنصرا من تنظيم القاعدة، اضافة الى ثلاثة قتلى وتسعة جرحى من القوات الحكومية التي اوقفت عنصرين من التنظيم في المواجهات التي وقعت بمنطقتي روكب وبويش.

واشار الى ان مروحيات من طراز "اباتشي" تابعة للتحالف العربي بقيادة السعودية الذي يدعم قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي في مواجهة المتمردين الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح، شاركت في العملية.

وافادت التنظيمات الجهادية لاسيما تنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الاسلامية، من النزاع المستمر منذ اكثر من عام بين القوات الحكومية والمتمردين، لتعزيز نفوذها في مناطق عدة خصوصا في جنوب البلاد.

وتعتبر واشنطن القاعدة في اليمن اخطر فروع التنظيم في العالم، وهي تستهدف قياداته وعناصره منذ اعوام بضربات لطائرات من دون طيار. كما اكدت وزارة الدفاع الاميركية مشاركة عدد من جنودها في استعادة المكلا.

وعلى رغم طرد التنظيم من المكلا ومناطق في ساحل حضرموت، الا انه لا يزال يحظى بتواجد في ارجاء عدة من هذه المحافظة وغيرها.

 

×