الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند

هولاند يعقد اجتماع ازمة حول اختفاء الطائرة المصرية وباريس "لا تستبعد اي فرضية"

دعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند صباح الى اجتماع ازمة مع وزرائه الاساسيين صباح الخميس، وذلك اثر فقدان اثر طائرة مصرية تقوم برحلة بين باريس والقاهرة خلال الليل، حسبما اعلنت السلطات، مشيرة الى "عدم استبعاد اي فرضية".

واعلن الاليزيه ان هولاند اتصل هاتفيا في الصباح بنظيره المصري عبد الفتاح السيسي وانهما اتفقا على التعاون الوثيق لكشف ملابسات اختفاء الطائرة باسرع ما يمكن.

واعلن رئيس الحكومة الفرنسي ايمانويل فالس من جهته انه "لا يمكن استبعاد اي فرضية".

ويشارك في الاجتماع فالس ووزراء الداخلية برنار كازنوف والدفاع جان ايف لودريان والخارجية جان مارك ايرولت.

وتم تشكيل خليتي ازمة في وزارة الخارجية الفرنسية وفي مطار رواسي-شارل ديغول الذي اقلعت منه الطائرة وعلى متنها 56 راكبا وطاقم من سبعة افراد وثلاثة من عناصر الامن.

وتعذر على وزارة الخارجية الفرنسية تاكيد ما اعلنته شركة مصر للطيران حول وجود 15 فرنسيا على متن الطائرة المفقودة.

ونشرت مصر للطيران على حسابها على موقع "تويتر" ان الركاب هم 30 مصريا و15 فرنسيا وبريطاني وكندي وبلجيكي وبرتغالي وجزائري وسوداني وتشادي وعراقيان وسعودي وكويتي.

 

×