عناصر تنظيم الدولة الاسلامية يتظاهرون في شوارع سرت، مطلع 2015

مقتل اربعة من قوات حكومة الوفاق الليبية باشتباكات مع تنظيم داعش

قتل اربعة من عناصر قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية في اشتباكات مع تنظيم الدولة الاسلامية الثلاثاء اثناء محاولة القوات الحكومية التقدم باتجاه منطقة استراتيجية يسيطر عليها التنظيم الجهادي شرق طرابلس.

وقال المركز الاعلامي للعملية التي اطلقتها قوات حكومة الوفاق بهدف استعادة منطقة ابو قرين تحت مسمى "البنيان المرصوص" ان مستشفى مصراتة (200 كلم شرق طرابلس) المركزي استقبل الثلاثاء "جثامين ثلاثة شهداء اثر انفجار لغم ارضي اثناء تقدم القوات".

واضاف على صفحته في موقع فيسبوك في وقت لاحق سقوط "شهيد رابع خلال التقدم، كما تمكنت طلائع القوات من إستباق سيارة مفخخة بتفجيرها، دون وقوع اصابات او اضرار".

وكان المركز الاعلامي اعلن في وقت سابق من الثلاثاء عن اشتباكات بين قوات حكومة الوفاق وعناصر تنظيم الدولة الاسلامية قرب ابو قرين، مضيفا ان سلاح الجو التابع للقوات الحكومية نفذ غارات على مواقع للتنظيم خلال الاشتباكات.

وتبعد ابو قرين حوالى 130 كلم غرب مدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس) الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الاسلامية منذ حزيران/يونيو 2015، وعلى بعد نحو مئة كلم جنوب مدينة مصراتة، مركز القوات الموالية لحكومة الوفاق.

وكان تنظيم الدولة الاسلامية نجح الاسبوع الماضي في السيطرة على منطقة ابو قرين الاستراتيجية التي تقع على طريق رئيسي يربط الغرب الليبي بشرقه بعد معارك مع القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني.

وتخضع القوات العسكرية في الغرب الليبي الى سلطة حكومة الوفاق الوطني، بينما يقود الفريق اول ركن خليفة حفتر مدعوما من البرلمان، قوات في الشرق الليبي مؤيدة لحكومة لا تحظى بالاعتراف الدولي.

وجاء نجاح التنظيم في التمدد غرب سرت للمرة الاولى في وقت تعلن قوات حكومة الوفاق الوطني وقوات الحكومة الموازية في الشرق، كل من جهته، قرب مهاجمة قواعد التنظيم لاستعادة سرت.

 

×