صورة ارشيفية

مقتل 13 جنديا على الاقل في الهجمات ضد الجيش في جنوب شرق اليمن

قتل 13 جنديا على الاقل في ثلاثة تفجيرات انتحارية بسيارات مفخخة استهدفت الخميس معسكرا للجيش في جنوب شرق اليمن، وتبعتها اشتباكات مع عناصر من تنظيم القاعدة، بحسب مصدر عسكري.

وافاد المصدر عن سقوط "13 قتيلا وعدد من الجرحى (من الجيش) في حصيلة اولية للهجمات الانتحارية" ضد المعسكر الواقع في الاطراف الشرقية لمدينة المكلا مركز محافظة حضرموت، والتي تأتي بعد اقل من ثلاثة اسابيع على استعادة القوات اليمنية بدعم من التحالف العربي بقيادة السعودية، المكلا ومناطق مجاورة كانت تحت سيطرة القاعدة لزهاء عام.

واوضح المصدر ان انتحاريا يقود سيارة مفخخة فجر نفسه عند بوابة المعسكر الواقع في منطقة الخلف، تبعه انتحاري آخر بسيارة مماثلة فجرها في وسط المعسكر.

وبعد التفجيرين، دارت اشتباكات بين عناصر من القاعدة والجنود خارج المعسكر، بحسب ما افاد المصدر نفسه.

وفي وقت متزامن مع التفجيرين، فجر انتحاري ثالث سيارته المفخخة عند مقر قائد المنطقة العسكرية الثانية في حضرموت اللواء فرج سالمين، بحسب المصدر العسكري الذي اكد ان الضابط لم يصب بأذى.

وتأتي الهجمات غداة نجاة مسؤول عسكري يمني من تفجير انتحاري استهدف موكبه في حضرموت، وادى الى مقتل اربع من مرافقيه.