سلاح القوات الخاصه السعودية

الداخلية السعودية: مقتل مطلوب برصاص قوات الامن السعودية

اعلنت وزارة الداخلية السعودية مقتل مطلوب حاول قبل ايام تنفيذ اعتداء "ارهابي" على مركز للشرطة في محافظة الطائف بعد تبادل لاطلاق النار معه الاثنين في منطقة جبلية تحصن فيها.

وكانت الوزارة اعلنت الاحد ان شخصين حاولا الاعتداء على مخفر شرطة حداد ببني مالك في الطائف، قبل ان ترصدهما القوات الامنية وتتبادل اطلاق النار معهما، ما ادى لمقتل شرطي وفرار المهاجمين.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن المتحدث باسم الوزارة اليوم ان قوات امنية رصدت احد هذين المطلوبين في منطقة جبلية بالطائف، "وبعد توجيه النداءات إليه لتسليم نفسه، لم يستجب وبادر بإطلاق النار من سلاح رشاش".

اضاف ان قوات الامن قامت ب "تشديد محاصرته وتضييق الخناق عليه وتأمين سلامة سكان المنطقة قبل أن يتم تبادل إطلاق النار معه ومقتله صباح يوم الاثنين".

وتبين، بحسب المصدر نفسه، ان المطلوب هو "المواطن محمد حزام خضر العصماني المالكي الذي سبق أن قام بنشر لقطة فيديو مهدداً فيها رجال الأمن"، كما انه متورط في هجوم سابق على مركز آخر للشرطة في الطائف، ما ادى الى مقتل شرطي.

وتكررت مؤخرا الحوادث بين قوات الامن ومسلحين في السعودية. 

فقد قتل الجمعة شرطي باطلاق النار عليه في منطقة مكة، بحسب ما اعلنت شرطة المنطقة، من دون كشف تفاصيل عن المهاجمين.

وكان ذلك غداة اعلان السلطات تفكيك خلية "ارهابية" في منطقة مكة ومقتل اربعة من افرادها خلال مداهمة قوات الامن لـ "وكر" يستخدمونه.

وقتل اثنان من افراد الخلية في تبادل اطلاق النار مع القوة المداهمة، في حين قام الآخران بتفجير نفسيهما. واكدت الداخلية توقيف اثنين يشتبه بارتباطهما بهذه الخلية، في وقت لاحق في منطقة جدة.

واشارت الى ان القتلى الاربعة بينهم مطلوبون بتفجير مساجد واستهداف مصلين شيعة في المنطقة الشرقية من المملكة.

وكثفت السلطات السعودية في الاشهر الماضية مطاردتها للخلايا "الارهابية"، لاسيما بعد هجمات استهدفت قوات الامن والاقلية الشيعية في البلاد، تبنى معظمها تنظيم الدولة الاسلامية.

 

×