صحفيو صحيفة التيار خلال اعتصامهم في الخرطوم امام مقر صحيفتهم 1 مارس 2016

محكمة سودانية ترفع الحظر عن ابرز الصحف المستقلة

امرت المحكمة الدستورية في السودان برفع حظر مفروض منذ خمسة اشهر على صحيفة "التيار" احدى ابرز الصحف اليومية المستقلة، وفق ما قال رئيس تحريرها لوكالة فرانس برس الاثنين. 

وقال عثمان ميرغني "بفضل قرار المحكمة سنستأنف نشر الصحيفة في الايام المقبلة".

واكد محامي الصحيفة نبيل اديب القرار، في حين لم يتسن على الفور الاتصال باي من مسؤولي المحكمة الدستورية للتعليق على ذلك.

وعلق جهاز الامن الوطني والمخابرات السوداني نشر "التيار" في كانون الاول/ديسمبر بعد سلسلة افتتاحيات انتقدت فيها الحكومة بسبب تخفيضها دعم الوقود والكهرباء.

وكانت الصحيفة اعترضت امام المحكمة الدستورية، الهيئة القضائية الاعلى في البلاد، على قرار تعليقها. 

ويصادر ضباط جهاز الامن والمخابرات بانتظام اعداد الصحف بسبب نشرها مقالات لا يوافقون على محتواها. كما اغلقت بعض الصحف احيانا او منعت من النشر.

وكانت اعداد "التيار" صودرت في شباط/فبراير وايار/مايو 2015.

ويأتي السودان في المرتبة 174 من اصل 180 دولة في تصنيف عام 2015 لحرية الصحافة الذي اصدرته منظمة "مراسلون بلا حدود". ونددت المنظمة غير الحكومية بالرقابة والمحاكمات والاحكام القاسية في حق صحافيين سودانيين.

 

×