صورة ارشيفية

هبوط الأسهم الأوروبية بفعل النفط والأزمة اليونانية

هبطت مؤشرات الأسهم الأوروبية عند إغلاق جلسة تداولات يوم الاثنين بعد أن برزت الأزمة اليونانية مجدداً على السطح، بالإضافة إلى الضغوط على أسهم قطاع الطاقة من استمرار خسائر النفط.

وعند الإغلاق، انخفض مؤشر "ستوكس يوروب 600"القياسي بنسبة 2.1% أو بمقدار 7 نقاط إلى 334 نقطة.

وانخفض مؤشر "فوتسي 100" البريطاني (- 131 نقطة) إلى 6417 نقطة بسبب الضغوط من هبوط خام "برنت" القياسي، كما تراجع مؤشر "كاك" الفرنسي (- 141 نقطة) إلى 4111 نقطة، بينما هبط مؤشر "داكس" الألماني (- 292 نقطة) إلى 9473 نقطة.

هذا، وتزايدت المخاوف لدى المستثمرين بشأن اليونان مرة أخرى بعد فشل البرلمان اليوناني في انتخاب رئيس جديد للبلاد مما دعا رئيس الوزراء "أنطونيس ساماراس" لإجراء انتخابات مبكرة وهو ما تسبب في قلق بالغ إزاء التزام حكومة "أثينا" الجديدة ببرنامج الإنقاذ المالي.

وكانت المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل" قد صرحت لصحيفة "دير شبيجل" أن منطقة اليورو أصبحت أكثر استعداداً إذا قررت اليونان الخروج من الكتلة الموحدة.

وفيما يتعلق بالبيانات الاقتصادية، تزايدات مخاوف وقوع الانكماش بمنطقة اليورو بعد انخفاض معدل التضخم في ألماني - أكبر اقتصاديات منطقة اليورو - إلى 0.1% خلال ديسمبر/كانون الأول، وهو المستوى الأدنى في أكثر من خمس سنوات.

من ناحية أخرى، واصلت أسعار النفط خسائرها يوم الاثنين، وانخفض خام "برنت" القياسي دون 54 دولار للبرميل، بينما تداول خام "نايمكس" الأمريكي قرب 50 دولار.

 

×