المدير المالي لمجموعة سوني كينيتشيرو يوشيدا في طوكيو في 30 ابريل 2015

تقنية الواقع المعزز من ابرز محاور معرض العاب الفيديو في لوس انجليس

ستكون تقنية الواقع المعزز هذه المرة في الواقع من أبرز محاور معرض "إي 3" أكبر معارض ألعاب الفيديو في العالم الذي يطلق فعالياته الثلاثاء في لوس أنجليس.

وبعد انتظار طويل، من المرتقب بلورة هذه التقنية في مجال ألعاب الفيديو خلال المعرض الذي ستركز فيه الأنظار أيضا على تقنية البث التدفقي التي من شأنها أن تسمح بالتفرج على أبطال أو لاعبين مغمورين يتواجهون في لعبة فيديو.

وصرح سكوت شتاينبرغ أحد المحللين في مجموعة "تيك سافي" لوكالة فرانس برس أن "معرض +إي 3+ سيتمحور على عادته على أبرز ألعاب الفيديو التي ستغزو الأسواق العالمية".

وأضاف "لكن هناك معارك تجري خلف الكواليس. فموقع +يوتيوب+ يسعى الى اكتساب مكانة رائدة في نظر المتفرجين على ألعاب الفيديو، حتى لو كانت منصة +تويتش+ في وضع أفضل ... إلى جانب تقنية الواقع المعزز".

ويتوقع المحللون أن تكون تجربة الواقع المعزز موفقة هذه المرة. فهذه التكنولوجيا متوفرة منذ فترة لكنها لم ترتق بعد إلى مصاف توقعات المستخدمين الذين يريدون الانغماس بالكامل في عالمهم الافتراضي.

وتعهدت مجموعة "أوكولوس" التابعة ل "فيسبوك" تقديم عروض ألعاب فيديو بتقنية الواقع المعزز. وهي عرضت اخيرا خوذة "ريفت" التي تعتزم تسويقها اعتبارا من بداية العام المقبل.

وكشفت المجموعة أنها تنوي تقديم محتويات مقنعة عند تسويق منتجها الرئيسي ومن شأن "إي 3" أن يقدم فرصة لجس النبض.

ومن أبرز المشاركين في المعرض العملاق الياباني "سوني" الذي سيقدم خوذة ألعاب الفيديو التي يصممها تحت اسم "بروجيكت مورفيوس" والتي ينوي تسويقها.

ولفت براين بلاو أحد المحللين في "غارتنر" إلى أن "قدرة تكنولوجيات الانغماس في العالم الافتراضي تتخطى مجال ألعاب الفيديو، لكنها بداية جيدة".

وهو كشف انه يتوقع منافسة محتدمة في هذا المجال.

ومن المحاور الأخرى التي ستسلط عليها الأضواء خلال المعرض تقنيات نقل مباريات ألعاب الفيديو. وتحتدم المنافسة على هذا الصعيد بين "يوتيوب" التابعة ل "غوغل" ومنصة "تويتش" الرائدة في هذا المجال.

ومن المفترض إطلاق "يوتيوب غيمينغ" في الولايات المتحدة وبريطانيا في خلال الأشهر المقبلة، بحسب آلن جويس المسؤول عن هذه الخدمة الجديدة.

وهو قال إن "يوتيوب غيمينغ ستخصص لألعابكم ولاعبيكم المفضلين".

ومن المرتقب أن تستعرض "تويتش" التي تهمين على هذا القطاع درايتها مع مجموعة ندوات وعروض ومقابلات.

وتسمح هذه المنصة التي اشترتها "أمازون" العام الماضي في مقابل 970 مليون دولار للمشاهد بأن يحضر مباشرة على الانترنت دورات ألعاب الفيديو، كما هي الحال مثلا مع مباريات كرة القدم أو كرة المضرب. وهي تسمح أيضا بالتحاور مع اللاعبين وغيرهم من المشاركين، كما يحدث في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتتماشى "تويتش" مع أحدث نماذج "إكس بوكس" و"بلايستايشن 4".

وستتضمن فعاليات هذا المعرض عروضا للأجزاء الجديدة من الألعاب الضاربة، مثل فول آوت 4" في مسرح "دولبي ثياتر" في لوس أنجليس حيث يقام حفل توزيع جوائز "أوسكار" و"أساسينز كريد" و"كول أوف ديوتي"، فضلا عن "ماس إفيكت" و"باتمان".

 

×