عربة للجيش الاميركي في ليتوانيا

الجيش الاميركي يخشى خسارة تفوقه التكنولوجي

أفاد مسؤولون كبار في البنتاغون ان الجيش الاميركي مهدد بخسارة تفوقه التكنولوجي اذا لم يستثمر في مجال الابحاث ويجد وسيلة تتيح له ان يصنع بطريقة اسرع اسلحة متطورة.

وقدم البنتاغون مبادرة للتخفيف من البيروقراطية والاستفادة من ابتكارات القطاع الخاص في المجال التكنولوجي، وذلك في الوقت الذي تزداد فيه المخاوف من فقدان القوات الاميركية تفوقها في مجال التكنولوجيا الفائقة.

وتعكس هذه الاجراءات "القلق المتعاظم بأن تفوقنا التكنولوجي مهدد"، بحسب تقرير لفرانك كيندال المسؤول عن المشتريات في البنتاغون.

وأضاف التقرير ان "اعداء محتملين يهددون مكانة الولايات المتحدة كرأس حربة في مجال القدرات العسكرية التقليدية، بطريقة لم يسبق لها مثيل منذ الحرب الباردة".

وخلال مؤتمر صحافي اكد مساعد وزير الدفاع روبرت وورك انه ولى العصر الذي كان فيه اختراع واحد كفيلا بضمان تفوق الولايات المتحدة لعقود عدة في الجو والبحر.

وقال "سيتعين علينا بالتالي ان نكون قادرين على دمج التكنولوجيات التجارية بطريقة اسرع".