سماعة الرأس SHQ7300LF اللاسلكية المزودة بتقنية البلوتوث 3.0 تشتمل على ميكروفون مدمج لإجراء المكالمات الهاتفية

فيليبس تطلق سماعات رأس رياضية جديدة

أعلنت شركة فيليبس عن إطلاق أربعة موديلات جديدة من سماعات الرأس الرياضية، التي تمتاز بخامات خفيفة الوزن مع وجود مثبتات خاصة.

وأوضحت الشركة الهولندية أن الموديل الأول الجديد هو سماعة الرأس SHQ7300LF اللاسلكية المزودة بتقنية البلوتوث 3.0، والتي تشتمل على ميكروفون مدمج يتيح للمستخدم إمكانية إجراء المكالمات الهاتفية عن طريق سماعة الرأس.

وبالإضافة إلى ذلك توفر وحدة التحكم عن بُعد المدمجة إمكانية التحكم في الموسيقى من سماعة الرأس مباشرة، كما يعمل مشغل النيوديميوم على إتاحة نغمات عميقة قوية وصوت متوازن في السماعة SHQ7300LF اللاسلكية. وتروج شركة فيليبس لسماعة الرأس الجديدة من خلال فترة تشغيل البطارية، التي تدوم لست ساعات في حالة الاستخدام المتواصل، كما أنها تعمل في وضع الاستعداد لمدة تصل إلى 150 ساعة.

وتمتاز موديلات فيليبس الأخرى من فئة سماعات مشبك الأذن Ear-Hook، وهي SHQ3305WS و SHQ3300LF وكذلك SHQ3300PK، بأنها خفيفة الوزن للغاية؛ حيث لا يتعدى وزنها 7.1 غرام. وتتوافر هذه الموديلات باللون الأسود والأخضر والوردي، ويمكن تثبيتها بشكل محكم من خلال مشبك الأذن القابل لتعديل الضبط.

وعلى غرار السماعة SHQ7300LF تعول شركة فيليبس على مشغل النيوديميوم أيضاً مع الموديلات، التي يتم توصيلها بالكابل. وأكدت الشركة الهولندية أنه تمت تقوية كابل سماعة الرأس بواسطة كابلات كيفلر لتجنب تعرض الكابل للقطع. وتمتاز السماعة SHQ3305WS عن الموديلين الآخرين من خلال وجود وحدة مدمجة للتحكم عن بُعد.

 

×