مارك زاكربرغ في برشلونة في 2 مارس 2015

مارك زاكربرغ يؤكد أن "فيسبوك" لا تريد منافسة مشغلي الاتصالات

أكد مارك زاكربرغ المدير التنفيذي ل "فيسبوك" ومؤسسها أنه لا يريد منافسة مشغلي الاتصالات مع الخدمات المجانية للتواصل عبر الهواتف الذكية التي توفرها الشبكة وتطبيق "واتساب".

وقال زاكربرغ خلال اجتماع منظم في إطار الملتقى العالمي لقطاع الهواتف المحمولة في برشلونة أن "الناس يريدون استخدام هذه الخدمات المختلفة وهم سيدفعون رسوما للانتفاع منها ... وتقضي المسألة بتحديد الخدمات الواجب فرض رسوم عليها".

ويرى بعض مشغلي الاتصالات أن شبكة التواصل الاجتماعي هذه تشكل منافسا مباشرا لهم، لا سيما بعد شراء تطبيق "واتساب" سنة 2014 في مقابل 22 مليار دولار. ويسمح هذا التطبيق مع خدمة "مسينجر" للدردشة بالتواصل بالمجان مع الآخرين، في حين أن مجموعات الاتصالات تفرض رسوما على المكالمات الهاتفية والرسائل النصية والنفاذ إلى الانترنت عبر الهواتف الذكية.

ومجموعات الاتصالات هي في الواقع من يستثمر في البنى التحتية لتوفير النفاذ إلى الانترنت، على ما شرح جون فريدريك باكساس المدير التنفيذي لمشغل "تيلينور" النرويجي خلال الاجتماع.

وحرص مارك زاكربرغ على إظهار حسن نواياه وهو اعترف بالتكاليف التي يتكبدها مشغلو الاتصالات من جراء استثماراتهم في البنى التحتية.

وقال "نريد التوصل إلى حل يدر الأرباح على شركائنا"، علما أن مجموعة "فيسبوك" قد أبرمت شراكات مع عدة مشغلي اتصالات، مثل "ميليكوم" التي لديها فروع كثيرة في أميركا اللاتينية.

 

×