هاتف أونر 6 بلس

"هواوي" تحدث ثورة في تقنيات تصوير الهواتف الذكية "أونر 6 بلس"

خلال احتفالها السنوي الأول في العاصمة الصينية بيجين بمناسبة مرور عام على إطلاق مجموعة هواتفها الذكية من طراز "أونور"، فاجئت شركة "هواوي" مئات الصحفيين والضيوف الذين استضافتهم في الحدث من كافة أنحاء العالم، بإطلاق أجهزة جديدة من الطراز "أونور" كان في مقدمتها الهاتف الذكي الجديد "أونر 6 بلس" الذي يعتبر نقلة نوعية كبيرة في عالم الأجهزة على مستوى تقنيات التصوير كونه يتمتع بكاميرا خلفية مزدوجة ذات جودة عالية. كما أعلنت "هواوي" خلال الحدث عن إطلاقها لهاتف ذكي آخر هو "سبري 4 إكس" ، بالإضافة لجهاز "أونر تي في بوكس".

وكانت "هواوي" قد قدمت الهاتف الذكي "أونر" لأول مرة في العام الماضي كفئة جديدة من الأجهزة الذكية، شهدت منذ ذلك الحين نمواً مضطرداً في مبيعاتها. ويتميز هاتف “أونور 6 بلس” الجديد الذي أضافته هواوي لمجموعة منتجاتها من طراز "أونر" بكاميرا خلفية مزدوجة عالية الجودة قادرة على التصوير بدقة 8 ميجابكسل، والتي من شأنها أن تحدث ثورة في مجال تقنيات التصوير الخاصة بالهواتف الذكية. أما هاتف "سبري 4 إكس" الجديد كلياً في مجموعة "أونر" فيأتي مع معالج "64-bit Kirin" ويدعم مجموعة واسعة من أطياف الشبكات في جميع أنحاء العالم، بينما يوفر "أونر تي في بوكس" للمستخدمين تجربةً غايةً في الروعة بتقنية 4K الفائقة الوضوح.

وفي حديثه عن مجموعة "أونر"، صرح السيد جيف ليو، رئيس مجموعة منتجات "هواوي أونر" قائلاً: "إطلاق هاتف هواوي أونر 6 بلس بالنسبة لنا هو الخطوة الأولى فقط، وتأمل "أونر" في المستقبل أن تتمكن من تلبية مختلف احتياجات المستخدمين، كما تسعى إلى تأسيس شراكات ناجحة مع أسماء مماثلة. وفيما نسعى اليوم إلى ترسيخ اسم مجموعة "أونر" فإن الهدف الذي وضعناه للعام 2015 هو شحن 40 مليون وحدة تصل قيمة عائداتها إلى 5 مليارات دولار أمريكي، أما في عام 2016، فنتوقع أن تتمكن "هواوي أونر" من تحقيق عائدات بقيمة 10 مليارات دولار".

ومع نهاية عامها الأول بنجاح، قررت "هواوي أونر" أن تقدم هاتفاً متميزاً جديداً للسوق من خلال إطلاق هاتف "أونر 6 بلس" احتفالاً بهذه الذكرى السنوية، وتأكيداً على القيمة المضافة التي تقدمها هواتف "أونر" للمستهلك، والمتمثلة بالتقنيات والخدمات الجديدة.  ويعتبر هاتف "أونر 6 بلس" طفرة ثورية منقطعة النظير بفضل تقنية الكاميرا الخلفية المزدوجة المكونة من مستشعرين دقة كل واحدٍ منهما 8 ميجابكسل، بالإضافة إلى محرك "هواوي" الخاص "triple IE algorithm" وتسمح هذه التقنية بالتقاط صور أفضل في ظروف الإضاءة المنخفضة لأن الكاميرتين تسمحان بمرور مقدار أكبر من الضوء، ما يجعل من هذه الكاميرا ثورة في عالم الهواتف الذكية حيث ستمكن المستخدمين من رؤية العالم من خلال الكاميرات المزدوجة.

يأتي هاتف "أونر 6 بلس" مع معالج بيانات "كيرين" Kirin ثماني النواة، ويوفر خاصية الاتصال مع شبكات الجيل الرابع بتقنية التطور طويل الأمد (4G LTE CAT6) مع سرعة تحميل تصل إلى 300 ميجابايت وهي الأسرع في القطاع. كما تدعم هذه النسخة الرئيسية للهاتف شريحتين للاتصال (بطاقات الجيل الرابع تقدمهما كلٌ من شركتي الاتصالات China Mobile  و China Unicom). ويتميز بذاكرة وصول عشوائية RAM ثنائية القناة قدرها 3 جيجابايت مع وحدة LPDDR3، بالإضافة إلى معدل ترددات CPU يبلغ 800 ميجاهرتز، و16 جيجابايت سعة تخزين قابلة للتوسع إلى 32 جيجابايت، ووحدة وسائل متعددة eMMC 5.0، وبطاقة microSD تصل سعتها إلى 128 جيجا بايت.

ويتميز "أونر 6 بلس" بتقنية العرض البلوري السائل (JDI)، وبقياس 5.5 بوصات وبالدقة الكاملة 1080p، وبطارية بسعة 3,600 ميلي أمبير/ساعة، ومشغل ذكي 2.5، وتحكم ذكي 2.5، ونظام تشغيل EMUI 3.0 بسيط وأنيق، بالإضافة إلى العديد من الميزات الجديدة مثل "حقيبة أونر" و"جيو-فانس". كما يمتاز هاتف "أونر 6 بلس" بما يصل إلى 7 ملايين نقطة انترنت لاسلكي داخل وخارج الصين. وصممت كل هذه الميزات لتقدم للعالم واحداً من أفضل الهواتف الذكية التي ستشكل ثورة في هذا المجال وستقدم للمستخدمين تجربةً لا مثيل لها.

كما يأتي هاتف "أونر 6 بلس" مع تطبيق "حقيبة أونر"، وهو عبارة عن تقنية تعمل بالاشتراك مع البنوك، وتدعم الدفع في المتاجر التي توفر خدمة "Quickpass " في زمن قياسي يبلغ 1 ثانية. وتعتمد في ذلك على حلول ESE بناءً على التفاعل الوثيق مع البنوك، حيث توفر "حقيبة أونر" بيئة دفع مالي آمنة. ويدعم التطبيق أيضاً الدفع المتعدد عبر الانترنت إضافةً إلى المنصات الرئيسية في هذه الصناعة. ويحصل مستخدمو "أونر" على العديد من الخصومات الحصرية على الخدمات.

ويمثل إطلاق هاتف "أونر 6 بلس" بداية المنافسة بين منتجات "أونر" ومنتجات "سامسونغ" و"أبل" المتوفرة في السوق العالمية. وسيتمكن "أونر 6 بلس" من التفوق على هواتف "سامسونغ" و"أبل" بفضل الابتكارات الرائعة والثورية التي يقدمها من خلال الكاميرا المزدوجة وباقي التطبيقات. كما سيتمكن من تقديم تجربةٍ لا مثيل لها للمستخدمين ولا تقتصر فقط "على حجم أكبر".

الجدير بالذكر أنه تم تأسيس العلامة التجارية "أونر" في 16 ديسمبر 2013، وفي غضون سنةٍ واحدةٍ فقط، استطاعت هذه العلامة الجديدة أن تبيع 20 مليون وحدة. أما في عام 2014، فقد باعت الشركة بمعدل 38 وحدة في الدقيقة أي وحدة واحدة لكل 1.5 ثانية. إضافة أن المبيعات قفزت من 100 مليون دولار أمريكي إلى 3 مليارات دولار أمريكي في نفس هذه الفترة. وهذا يمثل 100 أضعاف رقم النمو في صناعة الصين.