صورة ارشيفية

مستخدمو "آبل" لا يفضلون "سامسونغ"

هو الصراع المحتدم نفسه بين الشركتين الرائدتين في عالم الإلكترونيات "آبل" الأميركية و"سامسونغ" الكورية.

 

وقد تبع هذا الصراع التكنولوجي دعاوى في المحاكم لتبيث براءات الاختراع التي تتنافس عليها الشركتين.

ولم يتوقف هذا الصراع على الشركتين بل وصل للمستخدمين.

وبناءً على دراسة حديثة أجريت على عدد من مستخدمي هواتف وأجهزة "آبل" و"سامسونغ" لمعرفة أي منهم أكثر ولاءً للشركة الخاصة به ولا يريد استبدالها بشركة أخرى.

برز بحسب موقع gizmobic أنَّ "80% من مستخدمي "آبل" يحبون الشركة وأجهزتها ولا يريدون استبدالها بأخرى.

في حين أنَّ 45% من مستخدمي "سامسونغ" عبَّروا عن رغبتهم في تغيير أجهزتهم التابعة لـ"سامسونغ" واستبدالها بأجهزة تابعة لشركات أخرى أهمها "آبل".

 

×