شاشات Ultra HD مناسبة للألعاب بصفة خاصة؛ كونها تعرض الصور بدقة وضوح 3840 x 2160 بيكسل

شاشات Ultra HD الخيار الأمثل للاستمتاع بالألعاب

أوضحت مجلة "جيم ستار" أن المستخدم يمكنه الاستفادة من شاشات الحاسوب التي تعمل بالدقة الفائقة Ultra HD عند الاستمتاع بالألعاب بصفة خاصة؛ نظراً لأنها تعرض الصور بدقة وضوح 3840 x 2160 بيكسل.

وأضافت المجلة الألمانية أن المستخدم يحتاج إلى حاسوب سريع مع بطاقة رسوميات متطورة ومنفذ توصيل مناسب، كي يتمكن من الاستمتاع بصور الألعاب ذات عدد البيكسلات المرتفع، والذي يُعرف عادة باختصار 4k.

ولا يتم نقل الصور فائقة الوضوح Ultra HD، التي تعمل بمعدل 60 هرتز أو صورة في الثانية، إلا عن طريق منفذ HDMI 2.0  و Displayport 1.2. ويتوافر منفذ للنوع الأخير في أغلب الموديلات الحديثة من بطاقة الرسوميات التي تحمل شعار نفيديا وأيه إم دي، في حين لا يوجد أي موديل يدعم منفذ HDMI 2.0 حتى الآن.

وتتمكن المعايير الأخرى  مثل منفذ HDMI 1.4 من نقل الصور فائقة الوضوح بسرعة 30 هرتز، وهو ما قد يؤدي إلى ظهور تشويش مزعج بالصورة حتى عند تصفح الويب أو العمل في بيئة نظام تشغيل مايكروسوفت ويندوز.

 

×