مقارنة بين أشهر برامج تصفح الإنترنت

ذكرت مجلة "شيب" الألمانية أن جميع برامج تصفح الإنترنت المتوافرة حالياً تلبي المتطلبات الأساسية للمستخدم وتمتاز بوظائف مريحة وآمنة وسريعة.

 

وقد توصلت المجلة الألمانية إلى هذا التقييم بعد إجراء مقارنة بين كروم 32 وفايرفوكس 26 وإنترنت إكسبلورر 11 وأوبرا 18. ومع ذلك أشارت المجلة الألمانية إلى وجود اختلافات في التفاصيل بين برامج تصفح الإنترنت، والتي تظهر في سياق الاستخدامات اليومية.

وتصدر متصفح غوغل كروم نتائج اختبار مجلة "شيب" في جميع الفئات تقريباً، وحصل على تقييم 7ر95 نقطة، ومع ذلك انتقد الخبراء الألمان عدم توافر وظيفة تتيح إمكانية حماية بيانات المستخدم عن طريق كلمة مرور.

فايرفوكس أكثر أمناً   

وإذا رغب المستخدم في التخلي عن متصفح غوغل كروم لأسباب تتعلق بالخصوصية وحماية البيانات، فيمكنه الاعتماد على متصفح موزيلا فايرفوكس، والذي جاء في المركز الثاني بتقييم 2ر91 نقطة.

وقد حاز هذا المتصفح على ثقة الخبراء الألمان بفضل كود المصدر، الذي يمكن الوصول إليه بحُريّة، بالإضافة إلى خيارات حماية البيانات المتطورة، مثل كلمة المرور الرئيسية لإدارة كلمات المرور. ومع ذلك يفتقر متصفح فايرفوكس إلى تحسين العمليات المتعددة، ويجري العمل حالياً على تطوير بنية جديدة لمتصفح الإنترنت.

وفي اختبار المجلة الألمانية حاز متصفح إنترنت إكسبلورر على تقييم 9ر87 نقطة ومتصفح أوبرا على تقييم 2ر87، وأشاد الخبراء الألمان بهذه البرامج بسبب تمتع كل منهما بالعديد من الوظائف الخاصة الجيدة. ويمتاز متصفح مايكروسوفت بالترتيب العملي لجميع علامات التبويب المفتوحة في شريط المهام، ويشتهر متصفح أوبرا بالمظهر الأنيق والجذاب للصفحة الرئيسية وإيماءات الفأرة لتسهيل عملية الاستعمال.

كما تعمل سطور العناوين في المتصفح كخانة لإدخال استفسارات البحث في نفس الوقت. وبغض النظر عن متصفح فايرفوكس فإن جميع برامج تصفح مواقع الويب توفر نتائج بحث مباشرةً، والتي يتم تحديدها أكثر مع كل عملية إدخال أخرى. وعلى الرغم من أن هذه الوظيفة مريحة، إلا أنها مقلقة من حيث جوانب الخصوصية وحماية البيانات، ولذلك ينصح الخبراء الألمان بضرورة تعطيل وظائف البحث المباشر في إعدادات المتصفح.

ويشتمل التقييم على ما يصل إلى 50% فيما يتعلق بكيفية التعامل وحجم الوظائف، بينما يتعلق ما يقرب من 25% بجوانب الأمان والأداء. ولم يشمل اختبار المجلة الألمانية متصفح آبل سفاري، نظراً لأن آخر إصدار منه لنظام تشغيل الويندوز ظهر خلال 2012.

بالإضافة إلى أنه لم يتم أخذ الإصدارات القديمة من متصفح إنترنت إكسبلورر في الاعتبار، ولذلك ينصح الخبراء الألماني مستخدمي نظام ويندوز إكس بي وفيستا، الذين يمكنهم تثبيت متصفح إنترنت إكسبلورر 10 أو 8 فقط، بأنه من الأفضل الاعتماد على متصفح آخر حديث يكون أكثر أمناً.

 

×