إل جي تكشف عن حواسيب تاب-بوك 2 وألترا بي سي في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية

تكشف شركة إل جي إلكترونيكس (LG) عن أحدث أجهزتها من طراز ألترا بي سي (LG Ultra PC 13Z940) وكذلك عن الجيل الثاني من أجهزة تاب-بوك 2 الهجينة (Tab-Book 2 Models 11T740 & 11T540) وذلك في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (CES) في لاس فيغاس، والذي يقام في الفترة بين 7-10 يناير 2014.

وتمتاز أحدث منتجات الشركة من الحواسيب بتصاميم أنحف ووزن أقل عن سابقاتها، كما تم تحسين شكلها وتقليص حجمها ووزنها. وإلى جانب تطوير إمكانات وتصاميم جميع منتجات الشركة الجديدة من الحواسيب - بما فيها حاسوب الكل في واحد (AIO) الجذاب طراز 27V740 - فإنها تعمل جميعها بنظام ويندوز 8.1 وتستخدم تقنية شاشات العرض الكريستالية IPS المتفوقة من إل جي، ما يضمن الحصول على دقة ألوان مذهلة، ووضوحاً في الحركة، وزاوية مشاهدة أوسع.

وفي هذه المناسبة قال هيونغ-سي بارك، رئيس أعمال تقنية المعلومات لدى "شركة الترفيه المنزلي" التابعة لشركة إل جي إلكترونيكس: "تمتاز أحدث منتجات الحواسيب من إل جي بوزنها الخفيف وتصميمها الجميل وسرعتها، إلى جانب تنوع استخداماتها التي لا تضاهى. وقد صممنا مجموعتنا الجديدة من المنتجات لعام 2014 بشكل يتيح للزبائن الاستفادة من أحدث التقنيات وبعددٍ لا يحصى من الوسائل المبتكرة. وبشكل أساسي، فإن الجيل الجديد من حواسيب إل جي يوفر الجهاز الأمثل لاحتياجات كل مستخدم، سواء للمنزل أو العمل أو المدرسة أو الترفيه".

حاسوب إل جي ألترا بي سي – وزن أخف لمزيدٍ من الراحة أثناء التنقل

يزن الحاسوب الجديد LG Ultra PC 13Z940 أقل من كيلوغرام واحد، ويمتاز بتصميم جميل وبسيط. ويوفر هذا الطراز الأنيق من إل جي قدرات معالجة محسَّنة وأداء ممتازاً في الرسوميات وعمر بطارية مديد بفضل المعالج Haswell Intel® Core™ i5. كما يمتاز الحاسوب إل جي ألترا بي سي أيضاً بإقلاع فوري بفضل السواقة الساكنة (بسعة 128 غيغابايت أو 256 غيغابايت)، ما يتيح التشغيل السريع وتمكين المستخدم من العمل براحة أكبر.

ويحتوي الحاسوب ألترا بي سي 13Z940 على شاشة قياس 13.3 بوصة بدقة كاملة FHD وهي تعمل بتقنية IPS، وتمتاز بالتصميم ذي الإطار الرفيع ما يعطي هيكلاً رائداً في الصناعة لا يتجاوز عرضه 4.4 مم. وتبلغ أكبر سماكة للحاسوب ألترا بي سي 13.6 مم فقط، ووزنه ملائم جداً للسفر والتنقلات إذ لا يتجاوز 980 غراماً. كما يوفر الحاسوب ألترا بي سي "وضعية القراءة" (Reader Mode) التي تتيح للمستخدم تبديل خلفية أي صورة على الشاشة إلى ما يشبه الورقة، لتقليل إجهاد العين واستهلاك الطاقة.

إل جي تاب-بوك 2 – تعريف جديد لراحة المستخدم أثناء التنقل

صُنعت أحدث طرازات تاب-بوك Tab-Book 2 بناءً على النجاح الذي حققه الجهاز تاب-بوك الأصلي من إل جي، والذي ظهر لأول مرة في معرض CES 2013. يعمل كلا الطرازين الجديدين من سلسلة تاب-بوك 2 بنظام ويندوز 8.1، ويحتويان على نظام تحكم باللمس ذي عشر نقاط، ولوحة مفاتيح QWERTY مخفية تحت شاشة اللمس قياس 11.6 بوصة. وبضغطة زر على جانب الوحدة تنزلق لوحة المفاتيح بسلاسة من تحت الشاشة لاستخدامها مباشرة.

ولا تزيد سماكة جهاز تاب-بوك 2 المميز طراز 11T740 عن 16.7 مم، ما يجعله حلاً رائعاً للمستهلك الراغب في جهاز سهل الحمل دون التضحية بالمزايا. ويحتوي هذا الجهاز الفريد الذي لا يتجاوز وزنه 1.05 كغ على شاشة قياس 11.6 بوصة بدقة كاملة FHD تعمل بتقنية IPS، لتوفير أعلى درجة من السطوع تبلغ 400 لومن ما يتيح مشاهدتها بوضوح في الخارج. ويلائم الجهاز تاب-بوك 2 الطراز 11T740 كلاً من استخدامات الترفيه والعمل على أفضل وجه أثناء التنقل، وهو مجهز بالمعالج Intel® Core™ i5 من الجيل الرابع لتوفير أداءٍ مميز وتجربة استخدام سلسة. أما الشقيق الأصغر تاب-بوك 2 الطراز 11T540 فهو أخف وأنحف من ذلك، إذ يبلغ وزنه 930 غراماً وسماكته 13.7 مم فقط.

حاسوب إل جي الكل في واحد – قوة الأجهزة المكتبية مع الراحة والمرونة في استخدامات الوسائط المتعددة

يحتوي حاسوب إل جي الكل في واحد (LG AIO PC) على شاشة كريستالية قياس 27 بوصة بدقة كاملة FHD وتقنية IPS، ويعمل بنظام التشغيل ويندوز 8.1.

ويمكن استخدام جهاز إل جي الكل في واحد بشكل مثالي في المنزل كتلفزيون أو شاشة أو حاسوب شخصي، حيث يمكن تحويله بسهولة من وضع الحاسوب إلى وضع التلفزيون باستخدام جهاز التحكم المرفق دون الحاجة لإعادة إقلاع الجهاز. وبالنسبة للحوسبة وقوة المعالجة الرسومية، فإن الطراز الجديد يحتوي على معالج Intel® Core™ وبطاقة الرسوميات NVIDIA GeForce GT 740M. إضافة إلى ذلك، فإن ميزة الصورة داخل صورة (PIP) تتيح مشاهدة التلفزيون وتصفح الإنترنت في وقت واحد.

وقد جُهّز حاسوب إل جي الكل في واحد بمنفذ HDMI للاتصال بمشغل أقراص بلوراي أو عود الصوت (Sound Bar) أو غير ذلك من مكونات الترفيه المنزلي عالي الدقة HD.

 

×