"فيسبوك" يضيف رسائل تحذير لأشرطة الفيديو العنيفة

أضاف "فيسبوك" رسائل تحذير مرفقة بأشرطة الفيديو العنيفة المنشورة على شبكته، بعد الجدل الذي أثاره القرار الذي اتخذه والذي يسمح بموجبه نشر أشرطة عن عمليات إعدام أو قتل.

وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون قد قال الثلاثاء إن "فيسبوك عديم المسؤولية"، علما أن الموقع كان قد منع نشر أشرطة من هذا القبيل في أيار/مايو قبل ان يعدل عن قراره الاثنين انطلاقا من مبدأ حرية تشارك الصور.

ووفق صور تناقلتها عدة وسائل إعلام، بات موقع التواصل الاجتماعي يرفق أشرطة الفيديو العنيفة بتحذير مفاده "يرجى الانتباه إلى ان محتويات شريط الفيديو هذا هي جد عنيفة ويمكن أن تصدم".

وكان الموقع قد شرح الاثنين أن "فيسبوك لطالما كان منصة لتشارك التجارب، لا سيما عندما تكون هذه الأخيرة مرتبطة بأحداث مثيرة للجدل مثل انتهاكات حقوق الانسان والاعمال الارهابية وغيرها من الاعمال العنيفة. والناس يتشاركون هذا النوع من أشرطة الفيديو في مسعى إلى التنديد بها. وفي حال كانوا يدافعون عنها أو يشجعون على الاقتداء بها، فتصرفنا سيكون مختلفا".