محاكمة جديدة تتواجه فيها "آبل" و"سامسونغ" في نوفمبر

تتواجه "آبل" و"سامسونغ" مجددا في نوفمبر أمام السلطات القضائية في كاليفورنيا، في إطار محاكمة يكمن الهدف منها في إعادة حساب غرامة فرضت على المجموعة الكورية الجنوبية بتهمة انتهاكها براءات خاصة بهاتف "آي فون" وجهاز "آي باد"، على ما جاء في مستند قضائي.

وقد حددت القاضية لوسي كوه موعد بداية المحاكمة في التاسع عشر من نوفمبر، إثر إبطال القاضية في مطلع مارس غرامة طائلة قدرها 1.05 مليار دولار فرضتها محكمة في سان خوسيه في أغسطس 2012 على "سامسونغ".

وكانت "سامسونغ" قد اتهمت بانتهاك سلسلة من البراءات تابعة ل "آبل".

وقد اعتبرت القاضية كوه أن طريقة الحساب المعتمدة لم تكن صائبة، وطالبت بمحاكمة جديدة لإعادة حساب الجزء المتبقي من الغرامة.

وتندرج هذه المحاكمة في إطار سلسلة من المواجهات القضائية في عدة بلدان بين "آبل" و"سامسونغ" على خلفية اتهامات بانتهاك البراءات.