"موتورولا" تطلق هاتفا ذكيا يصممه المستخدم على هواه

كشفت مجموعة "موتورولا" المصنعة للهواتف الذكية والتابعة لعملاق الانترنت "غوغل" عن هاتف ذكي يصنع في الولايات المتحدة ويمكن المستخدم أن يصممه على هواه، على أمل أن تنهض من أزمتها لتعوض تأخرها عن مجموعات أخرى مثل "آبل".

وسيصبح هذا الهاتف المسمى "موتو اكس" متوافرا في الولايات المتحدة وكندا وأميركا اللاتينية بين نهاية آب/أغسطس وبداية أيلول/سبتمبر، على ما أعلنت "موتورولا" في بيان.

وسيبيعه في الولايات المتحدة مشغلون عدة، من بينهم "أيه تي أند تي" و"فيرايزون" بلونين هما الأبيض والأسود وبسعر يبلغ 199 دولارا، مع اشتراك لمدة سنتين.

لكن يمكن أن يطلب المستخدمون عبر الانترنت تصميم نسخ من هذا الهاتف تتناسب مع حاجاتهم، علما أن الهاتف يحتمل ألفي تعديل، على ما تؤكد المجموعة.

وأوضحت "موتورولا" أن هاتف "+موتو أكس+ هو هاتفكم الخاص بالفعل، لأنكم تصممونه بأنفسكم. فمن خلال الاستديو الالكتروني +موتو ميكر+، تختارون اللون وتحددون التفاصيل. وعندما تنتهون، نجمع هاتفكم هنا في الولايات المتحدة ونرسله إليكم مجانا خلال أربعة أيام، لا بل أقل".

وأشارت إلى أن الشاري يمكنه أن يعيد الهاتف خلال 14 يوما (30 يوما في كاليفورنيا) لتعديله، في حال لم يكن راضيا عن النتيجة.

ويتمتع الهاتف بشاشة حجمها 12 سنتمترا تقريبا وبكاميرا مميزة جدا وبطارية "تدوم طوال النهار وحتى الليل".

يذكر أن "موتورولا" التي اشتراها "غوغل" السنة الماضية كانت من الرواد في مجال الهواتف المحمولة، لكنها تأخرت كثيرا في سوق الهواتف الذكية.

وتجازف المجموعة بكل ما لديها من خلال اطلاق هذا الهاتف الذي سيترافق طرحه في الاسواق مع حملة تسويقية مكثفة.