وحدة GPS تستهلك شحنة بطارية الهواتف الذكية

أوضحت مجلة "شيب" الألمانية أن وحدة النظام العالمي لتحديد المواقع (GPS) تعتبر من أكثر الوظائف استهلاكاً لشحنة البطارية بالهواتف الذكية، لذلك تنصح مجلة الكمبيوتر الصادرة بمدينة ميونيخ بضرورة إيقاف هذه الوظيفة للحفاظ على شحنة البطارية لأطول فترة ممكنة.

ولكن في هذه الحالة لن تعمل خدمات تحديد المواقع في الخرائط أو نظام الملاحة. وإذا لم يتمكن المستخدم من الاستغناء عن مثل هذه الخدمات، لكنه لا يحتاج إلى تحديد المواقع بدقة بالغة، فيمكنه في إعدادات الهاتف الذكي تشغيل وظيفة تحديد الموقع عن طريق شبكة الاتصالات الهاتفية الجوالة أو شبكة WLAN اللاسلكية فقط. وتعمل هذه الوظيفة داخل المدن بشكل جيد للغاية، لكنها لا تتمتع بنفس دقة نظام GPS.

وأوضحت المجلة الألمانية أن وظيفة شبكة WLAN اللاسلكية تستهلك قدراً من شحنة البطارية أيضاً، لذلك يتعين على المستخدم إيقاف هذه الوظيفة وخاصة أثناء التنقل والتجول؛ لأنه عادةً لا تتوافر شبكة اتصالات لاسلكية خارج المنزل.

وبالإضافة إلى ذلك يتمكن المستخدم من الحد في استهلاك شحنة البطارية من خلال خفض دقة وضوح الشاشة بالهواتف الذكية، فعلى الرغم من قدرة بعض الهواتف الذكية على عرض الأفلام بالدقة الفائقة الكاملة (Full-HD) من الناحية النظرية، إلا أن المستخدم لا يمكنه التعرف بالعين المجردة على أية اختلافات تقريباً بين الدقة الفائقة الكاملة والدقة الأقل وضوحاً. وأشارت المجلة الألمانية إلى أن استهلاك شحنة البطارية ينخفض إلى الثلث تقريياً عند خفض دقة وضوح الشاشة.

 

×