دبي: دورة الربيع من "جيتكس شوبر" تنطلق في 3 إبريل المقبل

يستعدّ محبّو الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية الشهر المقبل، وتحديداً في 3 إبريل، لانطلاق دورة الربيع الأولى من معرض "جيتكس شوبر"، أكبر مهرجان في المنطقة لتسوّق الإلكترونيات، وذلك بتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي عقب النجاح المشهود الذي تحقق لها الحدث الكبير خلال السنوات الماضية، والذي تُوّج بدورة استثنائية النجاح العام الماضي.

يُقام الحدث، الذي يتواصل لأربعة أيام حتى 6 إبريل، في قاعات الشيخ سعيد 1 و2 و3 بمركز دبي التجاري العالمي، مقدّماً لمرتاديه من مئات آلاف الزوار أفضل الصفقات على أحدث الإلكترونيات من كُبرى العلامات التجارية العالمية التي تعرضها أهمّ الشركات العاملة في حقل تجزئة الإلكترونيات في المنطقة، مثل إيماكس، وإي سيتي، وجاكيس للإلكترونيات، وجمبو للإلكترونيات، وشرف دي جي، التي حجز كلّ منها ألف متر مربع من مساحات العرض، ليكون بوسع الزوار توقّع الحصول على خيارات واسعة من كلّ ما هو جديد ومبتكر والتمتّع بتجربة تسوّق لا نظير لها.

وقالت تريكسي لوه، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة لدورة الربيع من معرض جيتكس شوبر: "بفضل الرؤية السديدة لسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لإطلاق نسخة ثانية من "شوبر"، يعمل مركز دبي التجاري العالمي على تلبية الطلب المتزايد من المتسوّقين ومحبي اقتناء التقنيات الاستهلاكية، والذي أسهم المعرض في إحداثه على مدى السنوات الماضية".

وأوضحت لوه أن القرار بأن يُقام المعرض في دورتين سنوياً قد لقي أصداءً إيجابية واسعة لدى العارضين من كبرى شركات تجزئة الإلكترونية في الدولة، وأضافت: "لا أدلّ على صوابية القرار من سرعة نفاد جميع مساحات العرض المخصّصة لهذه الدورة، ونحن سعداء بتمكين متسوقي التقنيات الاستهلاكية من الاستفادة في شهر إبريل من الفرص التي لطالما أتاحها المعرض أمامهم في شهر أكتوبر". واعتبرت لوه أن مشاركة العارضين الرئيسيين بمساحات أكبر هذا العام وتقديمهم منتجات أكثر في معرض يفتح ابوابه لاثنتي عشرة ساعة يومياً طوال أربعة أيام "ستجعل من دورة الربيع حدثاً استثنائياً".

يشارك في المعرض "سامسونج" راعياً بلاتينياً، واتصالات، و"أكسيوم تليكوم"، و"بلاك بيري"، و"دو"، و"ديل"، وغيرها.

واعتبر فراس طيفور، رئيس قسم التجزئة لدى سامسونج إلكترونيكس الخليج، أن معرض جيتكس شوبر يواصل احتلال مكانته كأحد أفضل المنصات التي تتواصل سامسونج من خلالها مع عملائها، وقال: "لن تقتصر مشاركتنا في دورة الربيع من جيتكس شوبر على تقديم أحدث تقنيات سامسونج التي لطالما أسهمت في إثراء حياة المستخدمين، ولكننا سنسعد أيضاً بتقديم عروض ترويجية مثيرة للزوار على أحدث منتجاتنا في هذه الدورة".

من جانبه، رأى أشيش بنجابي، رئيس العمليات لدى جاكيس للإلكترونيات، أن دورة حياة الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية باتت أقصر، ما غيّر من عادات الشراء لدى المستهلكين، الذين قال إنهم باتوا يسارعون أكثر من أي وقت مضى إلى الوصول إلى أحدث الصفقات متى ما طُرحت تقنية جديدة أو جهاز مبتكر.

وأكّد بنجابي أن الدورة الإضافية المرتقبة من المعرض تعني تحقيق مزيد من الأعمال لشركته، وقال: "لطالما عادل المعرض شهراً إضافياً على أجندة أعمالنا، ومع دورة الربيع المرتقبة فإننا نتوقّع شهراً آخر من المبيعات يُضاف إلى إنجازاتنا السنوية، وقد كنا لأكثر من عقد شركاء لهذا الحدث المهمّ وشهدنا انتقاله من ظلّ أسبوع جيتكس للتقنية ليُصبح حدثاً مستقلاً قائماً بذاته تُردّد الأفاق أصداء نجاحه".

ومن المرتقب أن يرتقي جميع العارضين بتجربة تسوق الزوار إلى مستويات أرفع في دورة الربيع من جيتكس شوبر، إذ يقدّمون عروضاً خاصة على الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية والحواسيب المحمولة الهجينة وتلفزيونات LED وأجهزة الألعاب وكاميرات DSLR. ومن المقرّر أن يستضيف المعرض مجموعة من الفقرات الترفيهية العائلية، سيما وأنه سوف يتزامن مع العطلة المدرسية، ما سيجعل منه يوماً عائلياً بامتياز. وسيكون بانتظار الزوار هدايا وجوائز بملايين الدراهم، من خلال العروض الخاصة والسحوبات، بما في ذلك سيارة "ميني كوبر 2013" يومياً طوال أيام المعرض.

ويمكن للزوار استخدام محطة مترو المركز التجاري للوصول بيُسر وسهولة إلى مكان إقامة الحدث في قاعات الشيخ سعيد المحاذية للمحطة.

يفتح المعرض أبوابه يومياً بين 11 صباحاً و11 مساء، وتباع التذاكر في عدد من محطات "إينوك" و"إيبكو" ومتاجر "زوم"، علماً بأن الدخول مجاني للأطفال دون الخامسة.

 

×