متحف العلوم في لندن يعرض رجلا الكترونيا

يعرض "رجل الكتروني" مصمم كليا من اعضاء اصطناعية واطراف روبوتية في متحف العلوم في لندن اعتبارا من الخميس.

هذا "الرجل اكلالتروني" طوله متران وكلف انجازه مليون دولار اميركي وقد جمع بفضل ابتكارات علمية توصل اليها فريق خبراء في الروبوتية.

واطلق على "الرجل الالكتروني" هذا اسم ريكس وهو يتمتع ببنكرياس وكلية ورغامى وطحال اصطناعة. وهو يمتلك ايضا نظاما مستقلا للدورة الدموية. ولا يتضمن اي انسجة بشرية.

وقد انجز "الرجل الاللتروني" لاغراض فيلم وثائقي يبث مساء الخميس عبر محطة "تشانيل 4" البريطانية.

والعمل بعنوان "كيف نبني رجلا الكترونيا" وسيقدمه اخصائي علم النفس الاجتماعي السويسري برتولت ميير الذي حلت يد اصطناعية متحركة مكان يده اليسرى.

ومن خلال تجربته الخاصة، يقول مييير انه تفحص لفترة طويلة التقدم التكنولوجي من دون ان يلاحظ اي اختراق فعلي.

واوضح "فجأة نصل الى مرحلة يمكن فيه انجاز جسم مبتكر جميل...على طريقته".

وتم تمويل بناء الروبوت-البشري بفضل مكافأة مالية منتحها جمعية خيرية تعنى بتسهيل وصول الجمهور العريض للعلوم والطب الحيوي.