منصة جديدة مخصصة للشركات في هواتف "بلاكبيري"

كشفت المجموعة الكندية "ريسيرتش إن موشن" الاربعاء عن منصتها الجديدة لإدارة التبادلات الخلوية التي تسمح للهيئات المهنية والحكومية بإدارة شبكاتها في هواتف "بلاكبيري" أو "آي فون" أو غيرها من الهواتف العاملة بنظام "أندرويد".

وقد قامت هذه الشركة المتعثرة بإعادة هيكلة خدمتها الخاصة بتحميل التطبيقات، فأطلقت عليها اسم "بلاكبيري وورلد" واتاحت فيها شراء الافلام والبرامج التلفزيونية والاغنيات، علما أنها باتت متوفرة أيضا للحواسيب الشخصية وليس فقط لهواتف "بلاكبيري".

وقد أطلقت منصة "بلاكبيري إنتربرايز سيرفس 10" التي من شأنها أن تسمح للشركات بإدارة المعطيات والتطبيقات والانظمة الامنية في هواتف موظفيها، قبل بضعة ايام من إطلاق النسخة الجديدة "بلاكبيري 10"، بحسب ما شرحت المجموعة الكندية في بيان لها.

وتتمتع هذه المنصة بنظام جديد اسمه "بالنس" يقوم بالفرز بين المعطيات والتطبيقات الخاصة بالاستخدام المهني، وتلك المتوافرة للاستخدام الشخصي.

ومن المرتقب أن تعرض شركة "ريسيرتش إن موشن" مجموعتها الجديدة من الاجهزة ونظام تشغيل "بلاكبيري 10" في 30 كانون الثاني/يناير. ويعتبر عدة محللين أن هذه المنتجات الجديدة ستحدد مصير الشركة.