"انستغرام" يعاود تطبيق قواعد الاستخدام الاصلية بعد تعرضه للانتقاد

أعلن تطبيق تشارك الصور "انستغرام" أنه سيعود إلى القواعد الأصلية في ما يخص الترويج على خدمته، بعد تعرضه لعدة انتقادات إثر تطبيق شروط استخدام جديدة.

وشرح كيفين سيستروم احد مؤسسي هذا التطبيق في رسالة نشرت على مدونة المجموعة "ارتكزت الشكاوى التي تلقيناها بصورة رئيسية على الإعلانات وتداعيات هذه التغييرات على المستخدمين وصورهم".

وأضاف أن "انستغرام" سيعاود اعتماد القواعد التي كان يطبقها منذ إطلاقه في تشرين الأول/أكتوبر 2010.

وكان التطبيق قد أعلن الاثنين عن تحديث شروط استخدامه، لكن عدة مستخدمين قد اشتكوا من أن هذا التحديث قد يتيح استخدام صورهم لغايات تجارية من دون التعويض عليهم.

وقال كيفين سيستروم "اكرر مجددا بكل وضوح أن +انستغرام+ لا ينوي بيع صوركم"، معتذرا عن أنه لم يشرح بوضوح مشاريع المجموعة.

ويسمح هذا التطبيق الذي يضم أكثر من 100 مليون مستخدم في العالم أجمع التقاط الصور بواسطة الهاتف الخلوي وإجراء التعديلات عليها ونشرها على الانترنت.

 

×