دعت شركة "سامسونغ" الكورية الجنوبية مالكي اجهزتها الهاتفية الذكية الجديدة "غالاكسي نوت 7" الى اطفائها وعدم استخدامها نهائيا بعدما انفجرت بطاريات البعض منها

سامسونغ تطلب من مالكي اجهزة "غالاكسي نوت 7" الكف عن استخدامها نهائيا

دعت شركة "سامسونغ" الكورية الجنوبية مالكي اجهزتها الهاتفية الذكية الجديدة "غالاكسي نوت 7" الى اطفائها وعدم استخدامها نهائيا، بعدما انفجرت بطاريات البعض منها.

ويأتي هذا الاعلان بعدما دعت اللجنة الاميركية لحماية المستهلكين اصحاب هذه الاجهزة الى التوقف عن استخدامها كليا، وبعدما طلبت شركات طيران من ركابها عدم تشغيل هذه الاجهزة او شحنها على متن الرحلات الجوية.

وجاء على الموقع الالكتروني للشركة "نوصي زبائننا الكوريين الجنوبيين الذين يستخدمون اجهزة غالاكسي نوت 7 الكف عن استخدامها، وتسليمها لاقرب مركز للشركة لفعل ما يلزم".

وخصصت الشركة اجهزة مؤقتة توضع بتصرف زبائنها الى ان يخرج الى السوق الطراز المعدل من "غالاكسي نوت 7".

وكانت الشركة اوقفت الاسبوع الماضي مبيعات هذه الاجهزة وقالت انها ستسحب من السوق مليونين و500 الف جهاز بيعت في مختلف انحاء العالم، وذلك بعدما انفجرت بطاريات عدد منها.

وكانت اللجنة الاميركية لحماية المستهلكين اوضحت ان "بطاريات ليثيوم-ايون قوية جدا في حجم صغير. عندما تحمى هذه البطاريات وتنفجر قد تكون العواقب وخيمة".

وتعد شركة "سامسونغ" الاولى في صنع اجهزة الهاتف الذكية في العالم متقدمة على "آبل" الاميركية، وهي تسعى جاهدة للحفاظ على موقعها.

 

×