يتوقع أن يتخطى عدد مستخدمي 'سنابتشات' للمرة الأولى هذه السنة في الولايات المتحدة عدد مشتركي كل من خدمتي 'تويتر' و'بينترست'

"سنابتشات" ستتخطى "تويتر" و"بينترست" سنة 2016 من حيث عدد المستخدمين في الولايات المتحدة

يتوقع أن يتخطى عدد مستخدمي "سنابتشات" للمرة الأولى هذه السنة في الولايات المتحدة عدد مشتركي كل من خدمتي  "تويتر" و"بينترست"، بحسب تقديرات شركة الأبحاث "إي ماركتر".

وبحسب "إي ماركتر"، ستتسع قاعدة مستخدمي "سنابتشات" في الولايات المتحدة بنسبة 27,2 % إلى 58,6 مليونا هذه السنة.

وتوقعت الشركة في المقابل ألا يتخطى عدد مستخدمي "تويتر" 56,8 مليونا في الولايات المتحدة، في حين أن عدد المشتركين في "بينترست" سيناهز 54,6 مليونا.

وبحلول العام 2020، يتوقع أن تستقطب "سنابتشات" التي تجذب أصحاب الهواتف الذكية برسائلها التي تمحى بعد الاطلاع عليها 85,5 مليون مستخدم، ليصبح عدد المشتركين فيها ضعف ذاك المسجل في "تويتر" أو "بينترست".

لكن "إي ماركتر" استبعدت احتمال ان تتخطى "سنابتشات" تطبيق "مسنجر" للدردشة التابع ل"فيسبوك" الذي من المقدر أن يضم 105,2 ملايين مستخدم في نهاية السنة و139,2 مليونا في العام 2020، أي ما يوازي تقريبا ثلثي سكان الولايات المتحدة.

وعزت كاثي بويل المحللة لدى "إي ماركتر" نجاح "سنابتشات" إلى "طابعها المرح"، مشيرة إلى أن الخدمة "تعول على تغير رئيسي في سلوك المستهلك الراغب في تبادلات أكثر خصوصية".

وكشفت "إي ماركتر" أنها شملت في حساباتها عدد المستخدمين الذين يفتحون حسابا واحدا أو عدة حسابات مرة في الشهر على الأقل وبطريقة منتظمة في خلال السنة، واستبعدت منها الصفحات التي تديرها أنظمة روبوتية.

وكانت وكالة "بلومبرغ" قد كشفت من جهتها الأسبوع الماضي أن "سنابتشات" باتت تضم عددا أكبر من المستخدمين اليوميين من ذاك المسجل في "تويتر" على الصعيد العالمي، أي 150 مليونا في مقابل 140 مليونا. لكن ايا من الشركتين لم يؤكد هذه المعلومات.