حارس مرمى مانشيستر دي خيا يتصدى لهجمة

مانشستر يونايتد يقسو على برشلونة بثلاثية في كأس الأبطال الودية

واصل مانشستر يونايتد الانجليزي سلسلة انتصاراته في بطولة كأس الأبطال الدولية الودية لكرة القدم، وذلك عقب فوزه 3 - 1 على برشلونة الأسباني السبت بمدينة سانتا كلارا الأمريكية.

وانتهى الشوط الأول بتقدم مانشستر يونايتد بهدف نظيف حمل توقيع نجمه واين روني في الدقيقة الثامنة، عبر ضربة رأس متقنة من متابعة للركلة الركنية التي نفذها زميله أشلي يونج من الناحية اليسرى.

وواصل الفريق الانجليزي سيطرته على مجريات الأمور في الشوط الثاني، بفضل التبديلات التي أجراها مدربه الهولندي لويس فان جال، ليضيف البديل جيسي لينجارد الهدف الثاني لمانشستر في الدقيقة 65، بعدما تابع التمريرة العرضية الزاحفة التي أرسلها زميله البديل تيلور بلاتشيت من الناحية اليسرى.

وشهدت الدقائق الأخيرة للمباراة إثارة بالغة، بعدما قلص رافينيا الفارق مسجلا هدف برشلونة الوحيد في الدقيقة الأخيرة، قبل أن يسجل عدنان يانوزاي الهدف الثالث ليونايتد في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وهذا هو الفوز الثالث الذي يحققه مانشستر يونايتد خلال معسكره الإعدادي بالولايات المتحدة استعدادا للموسم الجديد.

واستهل يونايتد مبارياته الودية بالفوز 1 - صفر على كلوب أمريكا المكسيكي السبت الماضي، قبل أن يفوز 3 - 1 على سان خوسيه إيرثكويكس الأمريكي يوم الأربعاء الماضي.

ويسعى مانشستر يونايتد لاستعادة مكانته المعهودة في الدوري الانجليزي الممتاز، عقب إخفاقه في التتويج بلقبه المفضل الموسم الماضي للعام الثاني على التوالي، بعدما اكتفى بالحصول على المركز الرابع في ترتيب المسابقة.

ويخوض مانشستر مباراته الأولى في النسخة القادمة للدوري الانجليزي أمام ضيفه توتنهام هوتسبير يوم الثامن من أغسطس القادم على ملعب أولد ترافورد.

في المقابل، تعد هذه هي الخسارة الأولى التي ينالها برشلونة، بطل الثلاثية التاريخية (الدوري والكأس ودوري الأبطال) في الموسم المنصرم، خلال معسكره في الولايات المتحدة، بعدما فاز 2 - 1 في مباراته الودية الأولى على لوس أنجليس جالاكسي الأمريكي يوم الأربعاء الماضي.

ويبدأ برشلونة حملة الدفاع عن لقب الدوري بمواجهة ضيفه أتليتك بلباو يوم 23 أغسطس القادم، بعد أن يواجه الفريق ذاته في بطولة كأس السوبر الأسباني يومي 14 و17 من الشهر نفسه.

 

×