الحكم يشهر البطاقة الحمراء لنيمار

نيمار من قمة المجد مع برشلونة الى القاع مع البرازيل

بلغ نيمار قمة المجد قبل أقل من أسبوعين بعدما سجل هدفا حسم لقب دوري أبطال أوروبا لبرشلونة في مواجهة يوفنتوس لكنه هوى الى القاع مع منتخب البرازيل بتلقيه بطاقة حمراء دون داع أمام كولومبيا في مباراة قد تكون الأخيرة له في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم.

وأشهر الحكم بطاقة حمراء لنيمار في نهاية المباراة التي خسرتها البرازيل 1-صفر أمام كولومبيا في المجموعة الثالثة بالبطولة المقامة حاليا في تشيلي بعد اشتباكات وسيغيب مهاجم برشلونة الاسباني عن لقاء فنزويلا يوم الأحد القادم على أقل تقدير.

وتلقى نيمار (23 عاما) انذارا في الشوط الأول بسبب لمسة يد واشتكى بعد ذلك من وقوعه ضحية للتحكيم وانتقد التشيلي إنريكي أوسيس الذي أدار اللقاء رغم أنه أشهر بطاقة حمراء أخرى للمهاجم الكولومبي كارلوس باكا في نفس الشجار.

وقال نيمار للصحفيين "انهم يستخدمون اللوائح ضدي. الكرة اصطدمت بيدي دون تعمد وتلقيت انذارا."

وأضاف غاضبا "هذا ما يحدث عند تعيين حكم ضعيف. حدث سوء فهم لكن لم يكن هناك داع لطرد الجميع. حتى أنني لم أشاهده وهو يطردني."

وهذه الخسارة الأولى للبرازيل مع المدرب دونجا في 12 مباراة منذ توليه المهمة خلفا للويز فيليبي سكولاري عقب كأس العالم 2014.

وتتساوى كولومبيا والبرازيل في صدارة المجموعة الثالثة برصيد ثلاث نقاط لكل منهما مثل فنزويلا التي ستواجه بيرو اليوم الخميس بهدف الانفراد بالقمة.

واعترف نيمار بتواضع أدائه أمام كولومبيا لكن يثق في خروج زملائه بالنتيجة التي يحتاجها الفريق أمام فنزويلا والتأهل لدور الثمانية.

وقال مهاجم برشلونة "أعترف بأننا لم نكن جيدين وبأنني لم ألعب بشكل جيد. أتحمل المسؤولية كاملة."

وقدم نيمار موسما رائعا مع فريقه القطالوني الذي أحرز ثلاثية الدوري الإسباني وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا.

 

×