مشهد عام لجلسة للبرلمان الاوروبي

البرلمان الاوروبي يدعو الى تخلي بلاتر عن منصبه فورا

اعتمد البرلمان الاوروبي الخميس قرارا يدعو الى رحيل جوزف بلاتر "فورا" عن رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لكي يمكن ادخال "الاصلاحات العاجلة الضرورية" في المنظمة التي تهزها عدة فضائح فساد.

وصوت النواب الاوروبيون بغالبية كبيرة جدا برفع الايدي لصالح هذا القرار الذي اعدته الكتل السياسية السبع في البرلمان، خلال جلسة عامة في ستراسبورغ (فرنسا).

وفي هذا النص الذي لا يعتبر ملزما لكن يشكل اداة ضغط سياسي، رحبت الكتل السبع في البرلمان الاوروبي "باستقالة جوزف بلاتر من رئاسة الفيفا وكذلك بالتحقيقات الجنائية الجارية".

لكنه طالب المنظمة باختيار "رئيس مؤقت مناسب لكي يحل فورا محل جوزف بلاتر" فيما كان السويسري يريد البقاء في منصبه الى حين انتخاب رئيس جديد للفيفا في نهاية 2015.

وبلاتر السويسري البالغ من العمر 79 عاما اعيد انتخابه رئيسا للفيفا في زوريخ لولاية خامسة في اوج فضيحة فساد عالمية هزت الاتحاد الدولي لكرة القدم. لكنه اعلن بعد اربعة ايام استقالته بعد ساعات على اتهامات جديدة طالت هذه المرة الامين العام للفيفا الفرنسي جيروم فالكه.

وكان من المرتقب ان يبقى بلاتر في منصبه الى حين انتخاب رئيس جديد للفيفا. واعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم الاربعاء ان موعد الجمعية العمومية للفيفا التي ستنتخب رئيسا جديدا للاتحاد سيحدد في تموز/يوليو.

وذكر متحدث باسم الاتحاد الدولي ان اجتماعا استثنائيا للجنة التنفيذية سينعقد في تموز/يوليو يتم خلاله تحديد موعد الجمعية الناخبة.