البرازيلي داني ألفيش

داني ألفيش: قررت البقاء في برشلونة إذعانا للعاطفة

أكد الظهير البرازيلي داني ألفيش أنه قرر قبول عرض التجديد المقدم له من ناديه برشلونة بسبب يتعلق بـ "العاطفة".

وقال اللاعب البرازيلي في مؤتمر صحفي: "كما قلت أثناء الاحتفال بالألقاب وفي عدة مناسبات أخرى .. أنا موجود في مكان أحبه .. لقد راودني الشك في بعض اللحظات ولكنني تيقنت بشكل واضح أن الناس تحبني وتقدرني".

ووافق ألفيش أمس الثلاثاء على تمديد تعاقده لموسمين بعد أن وصف قبل أيام قليلة العرض المقدم له من برشلونة بـ "قلة احترام".

واوضح اللاعب البرازيلي أنه قرر في النهاية الاستمرار بعد رد فعل الجمهور الذي لمسه يوم الأحد الماضي في ملعب الكامب نو أثناء الاحتفالية التي أقامها النادي الكتالوني للاحتفاء بحصوله على الثلاثية هذا الموسم.

وأضاف: "إذا لم يحدث ما وقع في الكامب نو لا أعرف كيف كان سيكون قراري .. لقد شعرت حينها بأن الناس تحبني وتقدرني وهذا ما دفعني لاتخاذ قرار الاستمرار". وكشف ألفيش أن المشاعر نجحت في التغلب على الأسباب: "دائما أتبع ما يمليه علي قلبي وهو طلب مني البقاء هنا .. لا زال لدي المزيد لأقدمه لهذا النادي والكثير من الأشياء لتحقيقها".

وأكد ألفيش أنه حصل على عروض أفضل: "إذا كان الأمر يتعلق بالمال لما بقيت هنا".

وكشف ألفيش عما دار خلال حوار بينه وبين زميله الأرجنتيني ليونيل ميسي بشأن استمراراه في برشلونة، حيث قال: "ميسي قال لي داني ابقى .. أين ستكون أفضل من هنا؟ لقد تحدثنا قبل فترة طويلة أننا نعيش بشكل جيد للغاية في هذا النادي وفي مدينة رائعة تمتاز بطقس مثالي".