رئيس الاتحاد الانكليزي لكرة القدم غريغ دايك

فضائح فيفا: رئيس الاتحاد الانكليزي يتوقع اعتقال بلاتر

توقع رئيس الاتحاد الانكليزي لكرة القدم غريغ دايك اعتقال رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر بسبب فضيحة الفساد التي تضرب المنظمة العالمية الغنية.

واعلن بلاتر هذا الاسبوع نيته بالتخلي عن منصبه بعد ايام قليلة من انتخابه لولاية خامسة متتالية على حساب الامير الاردني علي بن الحسين، بعد سلسلة من الاعتقالات في سويسرا بطلب من القضاء الاميركي الذي يشن حملة عنيفة على الفساد في فيفا.

ويتوقع ان يتم انتخاب خليفة لبلاتر من قبل كونغرس الاتحاد الدولي بين كانون الاول/ديسمبر المقبل واذار/مارس 2016.

لكن دايك (68 عاما) قال لصحيفة غارديان البريطانية: "لن يبقى في منصبه. لا يمكنه الاستمرار اكثر من اشهر قليلة. ما تكتشفه لدى ادارة منظمة كبرى، ان لحظة اعلان رحيلك، تكون قد رحلت بالفعل. لقد توفي. انتهى الامر. اذا استقلت، تكون قد استقلت".

وعما اذا كان سيراهن على اعتقال بلاتر، قال دايك: "نعم".

واستبعد دايك ان تترشح انكلترا لاستضافة احد مونديالي 2018 او 2022 بحال اعادة التصويت، بعد ان فتح القضاء السويسري تحقيقا بملفي روسيا 2018 وقطر 2022. وانتقد دايك عمدة لندن بوريس جونسون لقوله ان انكلترا قد تترشح للاستضافة "لان ذلك يظهر باننا نقوم بكل هذا العمل لغايات شخصية. لن نحصل على كأس العالم 2018، وبالطبع لن نحصل عليها في 2022".
وكان بلاتر اتهم سابقا الاعلام الانكليزي بالعنصري لشكوكه في ملفي 2018 و2022، فرد عليه دايك: "بلاتر يكره الانكليز. يكره الاتحاد الانكليزي كما يكره الاعلام البريطاني. يلومهم على كل شيء".

 

×