بلاتر بعد اعلان فوزه بانتخابات رئاسة الفيفا

استقالة بلاتر خطوة في الاتجاه الصحيح بالنسبة لعدد من شركات الرعاية

اعتبر عدد من الشركات الراعية للاتحاد الدولي لكرة القدم منها كوكا كولا واديداس وفيزا ان استقالة السويسري جوزيف بلاتر من رئاسة الفيفا تشكل خطوة في الاتجاه الصحيح من اجل اعادة بناء الثقة.

وقال متحدث باسم شركة اديداس الالمانية للتجهيزات الرياضية "نحن نحيي التزام الفيفا بالتغيير"، مشيرا الى ان مجموعته "داعمة تماما لثقافة تتبع المعايير المرتفعة في موضوع الاخلاق والمطابقة".

واضاف "اعلان اليوم يشكل خطوة في الاتجاه الصحيح على طريق الفيفا لاقامة وتطبيق معايير مطابقة شفافة في كل ما يقوم به".

واعلن بلاتر (79 عاما) الذي انتخب الحمعة الماضي رئيسا للفيفا لولاية جديدة من 4 سنوات، اليوم استقالته من منصبه تحت ضغط الاتهامات بالفساد التي طالت المنظمة الدولية وادت الى توقيف 7 من اعضائها من قبل القضاء السويسري بناء على طلب من القضاء الاميركي.

من جانبها، رأت شركة كوكا كولا التي تدفع الى الفيفا سنويا مبلغ 30 مليون دولار، في هذه الاستقالة "خطوة ايجابية لخير الرياضة وكرة القدم ومشجعيها".

وقالت متحدثة باسم شركة المشروبات الغازية "نتوقع من الفيفا ان يستمر في العمل بسرعة من اجل اتخاذ اجراءات واضحة وادارة جميع المشاكل التي تم كشفها، حتى النهاية".

واضافت "نحن نعتقد بان هذا القرار سيتيح للفيفا ان يتحول بسرعة وكما يجب الى بنية ومؤسسة في القرن الحادي والعشرين".

من جانبها، اعربت شركة اصدار البطاقات المصرفية "فيزا" عن ارتياحها "لاعتراف الفيفا بانه بات ضروريا اجراء تغيير اساسي، وهذا ما جاء في اعلان (الاستقالة)".

وقالت متحدثة باسم الشركة "انها خطوة مهمة جدا نحو اعادة بناء ثقة الجمهور، لكن لا يزال هناك مزيد من العمل يجب القيام به، ان الشفافية والكمال واللعب النظيف يجب ان تكون الميزات الاساسية للادارة الجديدة"، داعية الى القيام باعمال "فورية" من اجل تسوية المشكلات وارساء ثقافة "مبنية على اسس اخلاقية متينة من اجل اعادة الشهرة" لهذه الرياضة في العالم.

 

×