احتفال لاعبوا فولفسبورف بكأس ألمانيا

كأس المانيا: فولفسبورغ يحرز اللقب الاول ويحرم دورتموند من وداع كلوب بأفضل طريقة

فشل بوروسيا دورتموند في اهداء مدربه يورغن كلوب بمناسبة وداعه كأس المانيا لكرة القدم حين سقط على ارضه امام فولفسبورغ وصيف بطل الدوري 1-3 اليوم السبت في المباراة النهائية.

واشرف كلوب (47 عاما) دورتموند في مباراته الاخيرة بعدما قرر انهاء مغامرته مع الفريق التي بدأت في 2008 وتوج معه بلقب الدوري عامي 2011 و2012 والكأس عام 2012 وكأس السوبر عامي 2013 و2014 كما وصل معه الى نهائي دوري ابطال اوروبا عام 2013 حيث سقط في العقبة الاخيرة امام مواطنه بايرن ميونيخ.

وسيترك كلوب مكانه لتوماس توكيل بذكرى اخيرة سيئة، كما ستبقى المباراة النهائية السابعة لدورتموند ذكرى سيئة ايضا لقائده سيباستيان كيهل الذي سيعتزل بعدها.

في المقابل، لم تكن رحلة فولفسبورغ، بطل الدوري عام 2009، الى برلين من اجل مشاهدة وداع كلوب، وخرج منتصرا في ثاني تجربة له في النهائي بعد موسم 1994-1995 حين خسر امام بوروسيا مونشنغلادباخ صفر-3.

على الملعب الاولمبي في برلين وامام نحو 76 الف متفرج، كانت البداية مثالية لرجال يورغن كلوب وافتتحوا التسجيل في وقت مبكر عندما ارسل الياباني سينجدي كاغاوا كرة عرضية قابلها الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ بيمناه واسكنها في الزاوية اليسمنى السفلى لمرمى السويسري دييغو بيناليو (5).

واستعاد لاعبو فولفسبورغ التركيز بسرعة وسيطروا على المجريات بسرعة ايضا بعد ركلة حرة حركت منها الكرة الى البرازيلي نالدو اطلقها قوية فارتدت من الحارس الاسترالي ميتش لانجيراك الى البرازيلي الاخر لويس غوستافو اعادها بيسراه الى الشباك (22).

وارتفعت نسبة سيطرة فولفسبورغ، وسجل هدف التقدم بعد لعبة مشتركة بدأها دانيال كالجيوري الى الهولندي باش دوست الذي اعادها وهي طائرة من على خط المنطقة الى البلجيكي كيفن دي بروين الذي اطلقها ارضية قوية من نحو 30 مترا واودعها الشباك على يمين لانجيراك (33).

وتواصل في المقابل تراجع اداء بوروسيا دورتموند، واضاف دوست الهدف الثلاث بعد تمريرة عرضية من الكرواتي ايفان بيريسيتش (38).

وسنحت فرصة تقليص الفارق لاصحاب الارض عندما مرر كاغاوا كرة عرضية عالية من الجهة اليسرى الى اوباميانغ المنفرد تماما تابعها الاخير طائرة بيمناه مرت فوق العارضة (44).

واستهل فولفسبورغ الشوط الثاني بفرصة الضربة القاضية لكن كالجيوري الهدرها بعد ان حضر له دي بروين كرة عرضية رائعة تابعها من مسافة قريبة ابعد لانجيرك خطرها بيده اليمنى (48).

ورد دورتموند بواحدة ايضا عندما مرر ماركو ريوس الكرة الى كاغاوا تزحلق عليها الاحيرة ودفعها زاحفة لامست اسفل القائم الايسر وخرجت (50)، وكرر كالجيوري السيناريو بعد عرضية من الجهة اليمنى تابعها ارضية قوية دون رقابة ارتمنى عليها لانجيراك وابعدها بيده اليسرى هذه المرة (65).

وكاد كاغاوا يأتي بالهدف الثاني لبوروسيا دورتمونمد بتسديدة خادعة مكن بيان الاقدام طار لها بيناليو على طريقة الصقور واحتضنها بيديه (80)، واطلق الارمنيني هنريك مخيتاريان كرة قوية في آخر محاولات دورتموند علت المقص الايمن بقليل (90+2)، ورد لانجيراك اخر محاولة لفولفسبورغ من تسديدة قوية لاندريه شورله (90+4).