شعار الفيفا امام مقر الاتحاد الدولي لكرة القدم في 3 سبتمبر 2013

الاتحاد الدولي لكرة القدم يوقف 11 مسؤولا

اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم الاربعاء انه اوقف "موقتا" 11 مسؤولا عن ممارسة اي نشاط كروي لمواجهتهم اتهامات اميركية متعلقة بالفساد.

واتخذت لجنة الاخلاقيات التابعة للاتحاد الدولي القرار بعد ساعات على ايقاف سبعة مسؤولين في زيوريخ عشية الانتخابات الرئاسية لفيفا، بطلب من السلطات الاميركية من ضمن لائحة من 14 متهما زعمت السلطات بانهم حصلوا على رشاوى باكثر من 150 مليون دولار اميركي.

قال هانز يواكيم ايكرت رئيس لجنة الاخلاقيات: "الاتهامات مرتبطة بشكل واضح بكرة القدم، وطبيعتها خطرة لدرجة دفعتنا الى اتخاذ اجراءات سريعة وفورية".

واضاف: "الاجراءات ستتابع مسارها بما يتماشى مع قانون الاخلاقيات في فيفا".

والموقوفون الـ11 هم: جيفري ويب، ادورادو لي، جوليو روشا، كوستاس تاكاس، جاك وارنر، اوجينيو فيغويريدو، رافايل ايسكيفيل، جوزيه ماريا مارين، نيكولاس ليوز، تشاك بليزر وداريل وارنر.