مدرب ريال مدريد كارلو أنشيلوتي

أنشيلوتي سيحتاج إلى إعادة التفكير بعد فشل تجربة راموس

سيكون كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد في حاجة إلى إعادة التفكير في أسلوبه الخططي قبل خوض إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بعدما أخفقت تجربة سيرجيو راموس في وسط الملعب أمام يوفنتوس أمس الثلاثاء.

ورغم أن راموس يعد على نطاق واسع من أبرز مدافعي العالم فإنه بدا تائها في وسط الملعب في مباراة انتهت بخسارة ريال 2-1 في ضيافة يوفنتوس سواء كان ذلك في التغطية على زملائه المدافعين أو عند محاولة بناء الهجمات.

وقال راموس للصحفيين "أنا هنا لمساعدة الفريق في أي مكان ممكن. لقد نجحت التجربة في المرة السابقة (بوسط الملعب) لكني قدمت مباراة سيئة على الجانب الشخصي وكذلك كان حال الفريق. لدي ثقة في المدرب وأنا جاهز دائما للتضحية بنفسي من أجل الفريق."

وأضاف "كنت مطالبا بالجري في وسط الملعب بشكل أكبر من المطلوب في قلب الدفاع لكن هذا لا يمثل مصدرا للقلق بالنسبة لي. يجب أن ننتقد أنفسنا ونتعلم من أخطائنا."

وعانى ريال من أزمة إصابات في الأسابيع الأخيرة وفضل أنشيلوتي الاعتماد على راموس لتعويض غياب لوكا مودريتش في ظل عدم اقتناعه التام بأداء لاعبي الوسط الآخرين اسير يارامندي ولوكاس سيلفا.

وكان راموس اختيارا مفاجئا لكن مؤثرا عندما تفوق ريال على جاره أتليتيكو في دور الثمانية لدوري الأبطال لكن هذا الأمر لم يستمر.

وكان بوسع راموس أن يشكل قوة بدنية أمام أتليتيكو لكن أمام لاعبي يوفنتوس الأكثر حركة وجد اللاعب نفسه مضغوطا باستمرار وأخرج الكثير من التمريرات الخاطئة.

وفي الأسبوع الماضي شارك راموس في وسط الملعب أمام أشبيلية وفاز ريال في النهاية بصعوبة لكن بدا أن اللاعب لم يكن يشعر بالراحة قبل أن يستغل يوفنتوس هذا الأمر في ذهاب قبل النهائي.

وتسبب أرتورو فيدال لاعب وسط يوفنتوس على وجه التحديد في إزعاج كبير لراموس بسبب الضغط المتواصل عليه كما كانت الفجوة واضحة بين خط الوسط وخط الدفاع وهو ما استغله كارلوس تيفيز بشكل مثالي.

ورغم هذه الخسارة يبقى راموس يشعر بالثقة في أن بوسع حامل اللقب تعويض النتيجة على أرضه في استاد برنابيو الأسبوع المقبل.

وقال راموس "في هذه المباراة لم نخسر شيئا بعد. أعتقد أن أي فريق سيقبل الوجود في موقفنا الحالي."

وأضاف "نحن على بعد هدف واحد من الوصول إلى النهائي وسنلعب على أرضنا رغم أن هذا لا يمنع واقع أننا لعبنا بشكل سيء في هذا اللقاء."

 

×