بيبي يهنئ رونالدو بالهدف الثالث

الدوري الاسباني: برشلونة يسقط فالنسيا وريال مدريد يتخطى ملقة بصعوبة

سجل برشلونة هدفين على بعد 93 دقيقة وحسم قمته النارية مع ضيفه فالنسيا 2-صفر فاحتفظ بصدارته بفارق نقطتين عن غريمه ريال مدريد الفائز على ضيفه ملقة 3-1 اليوم السبت في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وبعد ان تعثر امام مضيفه اشبيلية السبت الماضي عندما تقدم بثنائية نظيفة قبل ان يسقط في فخ التعادل 2-2 ما كلفه نقطتين ثمينتين، خرج رجال المدرب لويس انريكي بفوز غال على باريس سان جرمان الفرنسي 3-1 في عقر دار الاخير وباتوا على مشارف دور الاربعة في مسابقة دوري ابطال اوروبا، قبل ان يحسموا قمة هذه المرحلة في الليغا امام فالنسيا القوي ويقطعوا شوطا اضافيا نحو اللقب الثالث والعشرين في تاريخهم.

ولم يكن فالنسيا لقمة سائغة امام رجال انريكي اذ يقدم مستويات رائعة منذ بداية مرحلة الاياب وينافس اتلتيكو مدريد حامل اللقب بشدة على المركز الثالث المؤهل مباشرة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، وكان مصدر اشعال فتيل المنافسة على اللقب عندما اطاح بريال مدريد 2-1.

كما ان فالنسيا فاز على برشلونة في كامب نو الموسم الماضي 3-2 وهي الوحيدة له في اخر 15 مباراة، ودخل مباراة السبت بغرض الثأر لسقوطه على ارضه امام برشلونة في ذهاب الموسم الحالي (صفر-1).

وسجل الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والاوروغوياني لويس سواريز 63 هدفا هذا الموسم اي اكثر من 89 ناديا من اصل 98 في البطولات الخمس الكبرى.

وبعد 54 ثانية على بداية المباراة استلم الارجنتيني ليونيل ميسي تمريرة طولية فاخترق الجبهة الهجومية ومرر كرة مقشرة الى الاوروغوياني لويس سواريز الذي تابعها بيمناه في شباك الحارس البرازيلي دييغو الفيش.

رد فالنسيا بسرعة عبر رودريغو مرت بمحاذاة القائم الايسر (3).

وارتكب مدافع برشلونة جيرار بيكيه خطأ على رودريغو اثر رمية تماس وعلى مسافة بعيدة من المرمى، فاحتب الحكم ركلة جزاء سددها القائد داني باريخو التقطها الحارس التشيلي كلاوديو برافو ببراعة حارما الخفافيش من هدف التعادل (10)

واصر فالنسيا على الوصول الى مرمى برافو فلعب البرتغالي اندريه غوميز الى الدولي باكو الكاسير لكن تسديدته القريبة مرت بجانب القائم الايسر (18).

وازدادت قوة واصرار فريق الجزائري سفيان فعولي وسط فوضى دفاعية كبيرة لبرشلونة، فسدد الكاسير غير المحظوظ في القائم الايمن بفرصة لم يكن لبرافو اي امل بصدها (33).

وبكرة فيها الكثير من الثقة سدد ميسي كرة خطيرة جدا من مسافة قريبة بيمناه مرت بجانب القائم الايسر بعد عرضية من نيمار (40).

وفي الشوط الثاني صدت العارضة كرة ميسي في الدقيقة 63، وفي وقت كان فالنسيا يحاول الاطباق على دفاع المضيف، انطلق ميسي من مسافة 60 مترا بمفرده منفردا بسهولة وحال تسديد كرة ساقطة لكن الفيش صدها وعادت للبعوضة الذي تابعها في الشباك هدفا ثانيا قاضيا على امال فالنسيا (90+4).

وهذا الهدف الرقم 400 لميسي مع الفريق الكاتالوني في 417 مباراة ضمن مختلف المسابقات، والـ35 هذا الموسم في الدوري مقابل 39 للمتصدر البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وفي المباراة الثانية على ملعب سانتياغو برنابيو، حقق ريال مدريد فوزا صعبا على ملقة السابع 3-1 في مباراة اهدر فيها افضل لاعب في العالم رونالدو ركلة جزاء في الشوط الثاني.

وافتتح ريال الطامح بقوة للمنافسة على لقب الليغا الغائب عن خزائنه منذ موسم 2011-2012، التسجيل عبر قلب دفاعه سيرخيو راموس بكرة من حافة التسلل (24).

وبعد ان اهدر رونالدو ركلة جزاء صدها قائم ملقة الايمن وحصل عليها الكولومبي خاميس رودريغيز(67)، سجل الاخير الهدف الثاني من تسديدة رائعة بعد كرة ملعوبة على حافة منطقة الحارس الكاميروني ادريس كاميني (69).

لكن ملقة الذي فاز على ارض برشلونة 1-صفر قلصث الفارق من رأسية خوانمي في شباك المخضرم ايكر كاسياس (71).

وبعد محاولة ملقة حصار ريال في منطقته في الثواني الاخيرة وصلت كرة مرتدة على طبق من فضة لرونالدو الذي عوض اهدار ركلة الجزاء وسجل على بعد سنتيمترات الهدف الثالث (90+1)، قبل ان يهدر الرابع في الرمق الاخير.

واصبح رونالدو اول لاعب في اسبانيا يسجل 50 هدفا لخمسة مواسم على التوالي.

ويستعد ريال للقمة المرتقبة والحاسمة امام جاره وضيفه اتلتيكو مدريد الاربعاء المقبل في اياب ربع نهائي دوري ابطال اوروبا بعد تعادلهما سلبا على ملعب الاخير، والتي يعقد عليها امالا كبيرة لمواصلة حملة دفاعه عن اللقب القاري وانقاذ موسمه في حال فشله في التتويج بالليغا.

لكن ريال خسر جهود نجمه الويلزي غاريث بايل والكرواتي لوكا مودريتش اللذين خرجا من مواجهة ملقة بسبب الاصابة.

واستمر الفرنسي انطوان غريزمان في تقديم مستويات رائعة وسجل ثنائية قادت اتلتيكو مدريد حامل اللقب الى الفوز على مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا 2-1 ليرفع رصيده الى 69 نقطة في المركزالثالث. ورفع غريزمان رصيده الى 20 هدفا في المركز الثالث على ترتيب الهدافين.

وافتتح غريزمان التسجيل بمقصية رائعة من داخل المنطقة (5) وضاعف الارقام في الدقيقة 22 ثم طرد مدرب اتلتيكو الارجنتيني دييغو سيميوني لاعتراضه على قرارات الحكم ، قبل ان يقلص اوريول رييرا الارقام (78).