نيمار: طوينا صفحة كأس العالم

اوضح نيمار مهاجم منتخب البرازيل لكرة القدم ان صفحة كأس العالم في بلاده الصيف الماضي قد طويت وان التطور يحصل في كل مباراة.

وحققت البرازيل بقيادة نيمار فوزا سهلا على فرنسا 3-1 امس الخميس على استاد فرنسا الوطني بباريس.

وقال نيمار "كانت الامور صعبة بعد الذي حصل معنا في كأس العالم الاخيرة، لكننا تخطينا ذلك. صفحة كأس العالم طويت واصبحت وراءنا. لقد خضنا سبع مباريات منذ ذلك المونديال وكانت جميعها جيدة، اننا نتطور كل يوم وفي كل مباراة".

وفازت البرازيل بقيادة المدرب كارلوس دونغا بمبارياته السبع منذ كأس العالم على ارضها الصيف الماضي والتي شهدت خسارة تاريخية لاصحاب الارض امام المانيا 1-7 في نصف النهائي، قبل ان يخسروا في مباراة تحديد المركز الثالث امام هولندا صفر-3.

وسجل نيمار (23 عاما) الهدف الثاني الخميس في مرمى فرنسا من زاوية ضيقة من الجهة اليسرى، ليرفع رصيده الى 43 هدفا مع المنتخب حتى الان.

وعما اذا كان يعتبر المباراة ثأرية بعد فوز فرنسا على البرازيل في نهائي مونديال 1998 على الملعب ذاته قال نيمار "انه ملعب تاريخي، وتقديم مباراة جيدة عليه امر مميز. الامر ليس مسألة ثأر، فقد مضى وقت طويل، انهم لاعبون آخرون ولذلك اعتقد بأن الامر لا علاقة له بنهائي 1998".

وسقط دونغا ورونالدو ورفاقهما سقوطا مدويا في نهائي مونديال 1998 على استاد "سان دوني" امام زين الدين زيدان وديدييه ديشان (مدرب فرنسا الحالي) ورفاقهما بثلاثية نظيفة.

وتابع النجم البرازيلي الذي حمل شارة القيادة امام فرنسا "انا سعيد لتحقيق الفوز لانه ما كنا نبحث عنه، فلقد قدمنا مباراة كبيرة وكنا نعرف مسبقا الصعوبات التي يمكن ان يشكلها منتخب فرنسا، ولكن في النهاية سارت الامور جيدا".

 

×