هدف سواريز في مرمى كاسياس

الدوري الاسباني: برشلونة يثأر في الكلاسيكو وينفرد بالصدارة

ثأر برشلونة المتصدر من ضيفه ومطارده وغريمه التقليدي ريال مدريد بفوزه عليه 2-1 في الكلاسيكو اليوم الاحد في ختام المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وكان برشلونة خسر ذهابا 1-3 على ملعب سانتياغو برنابيو.

على ملعب كامب نو وامام نحو 99 الف متفرج، سنحت فرصة اولى الفرص في وقت مبكر للفريق الكاتالوني عندما جنح اندريس انييستا في الجهة اليسرى وعكس كرة الى الاوروغوياني لويس سواريز تابعها الاخير فارتطمت برأس الفرنسي كريم بنزيمة بصدر سيرخيو راموس وخرجت الى ركنية (3).

ورد ريال مدريد بفرصة اغلى عندما كسر بنزيمة التسلل واصبح على بعد امتار قليلة من المرمى لكنه تردد في مواجهة الحارس التشيلي كلاوديو برافو، ثم مرر الكرة الى البرتغالي كريستيانو رونالدو تابعها "طائرة" من زاوية ضيقة جدا ارتطمت بأسفل العارضة وارتدت الى بنزيمة الذي لم يحسن تمريرها مجددا فخرجت الى ركنية لم تثمر (12)، اتبعها ايسكو بتسديدة زاحفة مالت قليلا عن القائم الايسر (13).

ودفع رونالدو وزملاؤه ثمن الفرصة الغالية عندما حصل برشلونة على ركلة حرة في الجهة اليسرى نفذها الاختصاصي الارجنتيني ليونيل ميسي طار لها المدافع الفرنسي جيريمي ماتيو وارتقى فوق راموس ووضعها على يسار ايكر كاسياس (19).

وسدد البرازيلي مارسيلو كرة مركزة ابعدها ماتيو (26)، واضاع برشلونة فرصة لا تعوض لتعزيز تقدمه فدفع بدوره الثمن بعد ثوان من هجمة مرتدة وكرة من الكرواتي لوكا مودريتش الى بنزيمة اعادها بالكعب الى رونالدو الذي لم يتردد في دفعها بيمناه زاحفة مرت من تحت جسم برافو "الظائر" واستقرت في اسفل الزاوية اليمنى (31).

وسدد مودريتش كرة زاحفة بعيدة المدى مرت بجانب القائم الايمن (34)، وسجل الويلزي غاريث بايل هدفا للفريق الملكي لكن الخكم الغاه بداعي التسلل (40)، وسدد رونالدو قذيفة ابعدها برافو برؤوس الاصابع الى ركنية (43).

وفي الشوط الثاني، انقذ برافو مرماه من هدف ثان اثر تمريرة من مارسيلو الى بنزيمة سددها مباشرة وتفطن لها الحارس وابعدها بصعوبة (49)، وبصم سواريز على الهدف الثاني بعد كرة عالية من البرازيلي داني الفيش سيطر عليها ودخل المنطقة وسدد من بين مدافعين على يمين كاسياس (56).

وفوت البرازيلي نيمار فرصة هدف ثالث للفريق الكاتالوني وذهبت كرته القوية فوق العارضة (67)، واخرى من جانب ميسي في اول ظهور له في اللقاء من كرة مقوسة الى جانب القائم الايمن (73)، اتبعها نيمار بفرصة جديدة (74)، وثالثة للاعب ذاته (76) قبل ان يسدد بنزيمة كرة قوية ارتطمت بالارجنتيني خافيير ماسكيروني وتمكن برافو بيده اليسرى من تحويلها الى ركنية (78).

وسدد جوردي البا وميسي مرتين في جسم كاسياس الذي تحمل عبئا كبيرا بعد انخفاض اللياقة البدنية لزملائه (85 و87)، وفرضة اخيرة لميسي (90).

ورفع برشلونة رصيده الى 68 نقطة ووسع الفارق مع ملاحقه الى 4 نقاط قبل 10 مراحل على ختام البطولة.

 

×