لوف (يسار) يوقع مع رئيس الاتحاد فولفغانغ نايرشباخ

الاتحاد الالماني يجدد عقد لوف حتى عام 2018 وبيرهوف مديرا حتى 2020

اعلن الاتحاد الالماني لكرة القدم اليوم الجمعة تجديد عقد مدرب المنتخب يواكيم لوف حتى عام 2018.

وكان لوف قاد المانشافت الى احراز كأس العالم الاخيرة التي اقيمت في البرازيل صيف العام 2014.

واستلم لوف تدريب المنتخب الالماني عام 2006 بعد نهائيات كأس العالم في المانيا عندما كان مساعدا للمدرب يورغن كلينسمان، وقاده الى نهائي كأس اوروبا عام 2008، والى نصف نهائي كأس العالم 2010، ثم نصف نهائي كأس اوروبا 2012 قبل التتويج في البرازيل.

ويمتد عقد لوف (55 عاما) الحالي حتى كأس اوروبا 2016 في فرنسا، وبهذا التمديد تنتهي مهمته مبدئيا بعد مونديال 2018 في روسيا.

وصرح لوف بعد التوقيع على العقد الجديد "قلت نعم من القلب والعقل. نحن نشعر بشكل لا يصدق بأننا جيدين على صعيد التعاون الجماعي ولدينا اهداف مشتركة. لقد اصبحنا ابطال العالم، ونريد ان نعيد احياء هذا الاحساس".

من جانبه، اشار رئيس الاتحاد فولفغانغ نايرشباخ الى سرعة تقدم المانيا بفضل "خبرة وتصميم وثقة يواكيم".

وقال "الهدف المشترك هو البقاء في القمة على الصعيد العالمي وسنقوم بكل ما نسيطيع من اجل ذلك".

وكان لوف مدد عقده في تشرين الاول/اكتوبر 2013 حتى 2016، وبعد التتويج في استاد ماراكانا على حساب الارجنتين (1-صفر بعد التمديد)، اكد انه سيستمر في عمله حتى كأس اوروبا 2016.

من جهة ثانية، اكد الاتحاد على هامش تجديد عقد لوف انه سيمدد عقد اوليفر بيرهوف مدير المنتخب حتى 2020 وسيكلفه الاشراف على مشروع بناء مركز تأهيل جديد (اكاديمية).

وصرح بيرهوف "انا متشوق وفخور بان اكون مسؤولا عن هذه الاكاديمية"، فيما اعتبر نايرشباخ ان بيرهوف، بطل اوروبا مع المنتخب عام 1996، "هو خيار جيد بسبب تجربته ومواهبه التنظيمية ومعرفته بالاتحاد".

وسيبنى المركز الجديد على موقع لسباق الخيل في فرانكفورت بقيمة 89 مليون يورو، وستبدأ الاعمال العام المقبل على ان تنتهي في 2018.

 

×