المدرب ارسين فينجر

الدوري الانجليزي: فينجر يعول على اتساق أداء ارسنال في صراع رباعي المقدمة

باتت آمال ارسنال في المنافسة على لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم معلقة بخيط رفيع لكن عندما يتعلق الأمر بالتأهل لدوري أبطال أوروبا فانه لا يوجد نظير للفريق اللندني في القيام بتلك المهمة على صعيد الكرة الانجليزية.

وبات‭ ‬أداء ارسنال قبل نهاية الموسم بالدوري الانجليزي الممتاز أمرا متوقعا.

وتأهل الفريق لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا 17 عاما متتاليا على الرغم من المنافسة القوية التي كانت تشتعل قبل نهاية الموسم في عدة مرات بينه وبين منافسين محليين مثل توتنهام هوتسبير وايفرتون.

ويسعى ارسنال صاحب المركز الثالث لتحقيق رابع انتصار على التوالي بالدوري عندما يواجه غريمه اللندني كوينز بارك رينجرز غدا الأربعاء.

وتبدو المواجهة صعبة من الناحية النظرية حيث يصارع كوينز بارك للبقاء في دوري الأضواء إلا أن المباراة تعد من نوعية المواجهات التي اعتاد الفريق الفوز بها في المواسم الأخيرة رغم سعي المنافسين للاستفادة من أي إخفاق من قبل تشكيلة المدرب ارسين فينجر.

وقال فينجر خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء "إنها مباراة صعبة للغاية وستحسم على أساس قدرتنا على مواصلة تحقيق نفس النتائج والاعتماد على قوتنا الذهنية. سنكون بحاجة لهذا ثانية مساء الأربعاء."

وأضاف "امامنا طريق طويل يجب أن نقطعه لكن وبمجرد أن تصل إلى شهر مارس فستجد أن هناك تسارعا في وتيرة الامور من اجل الحسم. ما يجب عليك فعله ألا تنظر إلى الفرق الاخرى كثيرا وأن تركز فقط على ما تريد القيام به والكيفية التي يجب ان تقوم بها."

وخسر ارسنال على ارضه امام موناكو في ذهاب دور الستة عشر لدوري الأبطال الأسبوع الماضي ويتراجع بفارق تسع نقاط خلف تشيلسي المتصدر الذي يملك مباراة مؤجلة. إلا أن مانشستر سيتي المتعثر يتقدم على ارسنال بفارق أربع نقاط.

ويتراجع مانشستر يونايتد صاحب المركز الرابع بفارق نقطة واحدة خلف ارسنال بينما يتقدم ليفربول بوتيرة سريعة وبات يقترب بفارق نقطتين من الأربعة الأوائل.
وقال فينجر "تنظر إلى من امامك لتجد ان مانشستر سيتي يتقدم علينا بفارق أربع نقاط. عندما تنظر إلى الخلف فستجد ان هناك عددا من الفرق تطاردك."

وعاد لاعب الوسط ارون رامسي الى التشكيلة لمواجهة المضيف كيونز بارك عقب خروج اللاعب وهو يعرج بعد وقت قصير من حلوله بديلا أمام ليستر سيتي الشهر الماضي.

 

×