روني خلال المباراة امام سوانسي

الدوري الانجليزي: تشلسي يتعثر في معقله وسوانسي يسقط يونايتد مجدد

تعثر تشلسي المتصدر بتعادله على ارضه وبين جمهوره مع بيرنلي 1-1، فيما نجح سوانسي سيتي في التفوق مجددا على مانشستر يونايتد بالفوز عليه 2-1 اليوم السبت في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

على ملعب "ستامفورد بريدج"، فرط تشلسي بنقطتين ثمينتين في مشواره نحو احراز لقبه الاول منذ 2010 والخامس في تاريخه والثالث تحت اشراف مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو الذي توج معه عامي 2005 و2006، وفشل بتحقيق فوزه الثالث على التوالي والخامس في المراحل الست الاخيرة واكتفى بنقطة من مباراته مع ضيفه الجريح بيرنلي بعد ان متقدما عليه حتى الدقيقة 81، متأثرا بالنقص العددي بعد طرد الصربي نيمانيا ماتيتش.

وبدا تشلسي الذي عاد الثلاثاء بتعادل ثمين من معقل باريس سان جرمان الفرنسي (1-1) في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا، في طريقه للخروج فائزا من المباراة الرابعة التي تجمعه ببيرنلي في الدوري الممتاز الذي شارك فيه الاخير الموسم الماضي للمرة الاولى في اول مغامرة له في دوري الاضواء منذ موسم 1975-1976 (دوري الدرجة الاولى حينها)، قبل ان يتلقى صفعة طرد ماتيتش.

وتسبب ماتيتش بانفعاله بحرمان الفريق اللندني الذي ارتاح في عطلة نهاية الاسبوع الماضي بسبب عدم تأهله الى الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس بعد خروجه على يد برادفورد سيتي من الدرجة الثانية، من تعزيز صدارته والابتعاد موقتا بفارق 10 نقاط عن ملاحقه مانشستر سيتي الذي يلتقي لاحقا مع نيوكاسل.

يذكر ان تشلسي يغيب عن المرحلة المقبلة حيث تأجلت مباراته مع مضيفه ليستر بسبب انشغاله بنهائي كأس الرابطة الذي يجمعه بجاره توتنهام في الاول من اذار/مارس المقبل.

واستعاد تشلسي في مباراة اليوم خدمات مهاجمه الاسباني دييغو كوستا بعد انتهاء ايقافه لثلاث مباريات بسبب تدخله العنيف على الالماني ايمري جان خلال مباراة فريقه مع ليفربول في اياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الرابطة.

ولعب كوستا اساسيا كما حال الوافد الجديد من فيورنتينا الايطالي الدولي الكولومبي خوان كوادرادو الذي كان صاحب الفرصة الاولى في اللقاء من كرة رأسية قوية اثر عرضية من البرازيلي فيليبي لويس لكن الحارس توم هيتون تألق وانقذ فريقه (5).

ولم ينتظر رجال مورينيو طويلا لافتتاح التسجيل بفضل مجهود فردي مميز للبلجيكي ادين هازار على الجهة اليمنى حيث تلاعب بالدفاع قبل ان يعكس الكرة للمدافع الصربي المتقدم برانيسلاف ايفانوفيتش الذي اودعها الشباك (14).

ثم فشل تشلسي في الوصول مجددا الى شباك ضيفه لما تبقى من الشوط الاول ومع بداية الثاني كاد ان يتلقى هدف التعادل لولا تألق الحارس البلجيكي تيبو كورتوا الذي تألق بصد تسديدة صاروخية لاشلي بارنز (50).

وسيطر بعدها تشلسي على مجريات اللقاء دون اي يصل الى الشباك ثم تعقدت مهمة فريق مورينيو بعد طرد لاعب وسطه الصربي نيمانيا ماتيتش بسبب دفعه اشلي بارنز اعتراضا منه على تدخل خطير من الاخير (70).

وسرعان ما استغل بيرنلي التفوق العددي حيث تمكن من ادراك التعادل في الدقيقة 81 من كرة رأسية لبنجامين مي اثر ركلة ركنية للضيوف.

وعلى "استاد ليبرتي"، نجح سوانسي سيتي للمرة الاولى في تاريخه بالخروج فائزا من مباراتيه مع مانشستر يونايتد خلال موسم واحد وذلك بعدما حول تخلفه امامه الى فوز 2-1، واضعا حدا لمسلسل مباريات "الشياطين الحمر" دون هزيمة عند 7 مباريات متتالية.

وكان يونايتد استهل موسمه بالخسارة امام سوانسي سيتي على ارضه صفر-1 لكن وضع "الشياطين الحمر" تغير كثيرا منذ حينها اذ لم يخسر سوى مباراة واحدة في مبارياته الـ19 الاخيرة في جميع المسابقات قبل ان يصطدم مجددا بعقبة الفريق الويلزي.

وبدا يونايتد في وضع جيد لحسم اللقاء لمصلحته بعد ان افتتح التسجيل في الدقيقة 28 عندما توغل لوك شو في الجهة اليسرى قبل ان يلعب الكرة لواين روني الذي عكسها للارجنتيني انخل دي ماريا فلعبها الاخير باتجاه الاسباني اندير هيريرا الذي اودعها الشباك.

لكن رد الفريق الويلزي جاء سريعا وبعد دقيقتين فقط عندما لعب جونجو شيلفي الكرة الى الكوري الجنوبي كي سونغ يوينغ الذي سبق شو اليها وادعها شباك الحارس الاسباني دافيد دي خيا (30)، ليصبح اول لاعب اسيوي في تاريخ الدوري الممتاز يسجل في شباك يونايتد في ارضه (سجل الهدف الاول في لقاء الذهاب الذي فاز به فريقه 2-1) وخارجها.

وفي الشوط الثاني، نجح سوانسي في الوصول الى شباك دي خيا مجددا وتقدم عبر الفرنسي باتيفمبي غوميس الذي حول الكرة برأسه اثر تسديدة من خارج المنطقة لشيلفي (73).

وتسببت هذه الهزيمة بتخلي يونايتد عن مركزه الثالث المؤهل مباشرة الى دوري الابطال الموسم المقبل لمصلحة ارسنال الذي تحضر بشكل جيد لاستضافة موناكو الفرنسي الاربعاء المقبل في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اوروبا، وذلك بفوزه على جاره ومصيفه كريستال بالاس 2-1.

وواصل فريق المدرب الفرنسي ارسين فينغر سلسلة نتائجه المميزة حيث لم يذق طعم الهزيمة سوى مرة واحدة في مبارياته الـ11 الاخيرة في جميع المسابقات، وذلك بفضل الاسباني سانتي كازورلا والفرنسي اوليفييه جيرو اللذين سجلا هدفي "المدفعجية".

وافتتح ارسنال التسجيل في الدقيقة 8 من ركلة جزاء نفذها كازورلا بنجاح بعد خطأ من السنغالي بابي نداي سواري على داني ويلبيك داخل المنطقة، قبل ان يخطف الفرنسي اوليفييه جيرو الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول بعدما تابع تسديدة من ويلبيك صدها الحارس (1+45).

وفي الثواني الاخيرة من اللقاء قلص كريستال بالاس الفارق بتسديدة من داخل المنطقة لغلين موراي (4+90) دون ان يكون ذلك كافيا لتجنيب صاحب الارض هزيمته التاسعة.

وسيتراجع يونايتد الى المركز الخامس في حال تعادل ساوثمبتون او فوزه في مباراة غد الاحد امام ليفربول.

وحقق هال سيتي فوزا قاتلا على ضيفه كوينز بارك رينجرز بهدفين للكرواتي نيكيتسا ييفاليتش (16) والسنغالي دامي ندوي (89)، مقابل هدف لتشارلي اوستن (39) في لقاء اكمله الضيوف بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 32 بعد طرد المشاغب جوي بارتون الذي وضع حدا لرقمه القياسي من حيث الانذارات في 7 مباريات متتالية في الدوري الممتاز بحصوله على بطاقة حمراء!.

واستهل تيم شيروود مهامه التدريبية مع استون فيلا بخسارة قاتلة للـ"فيلانز" على ارضهم امام ستوك سيتي بهدف لسكوت سينكلير (20)، مقابل هدفين للسنغالي مامي بيرام ضيوف (45) والنيجيري فيكتور موزيس (90 من ركلة جزاء).

وشهدت المباراة طرد الهولندي رون فلار لاصحاب الارض في الثواني الاخيرة لتسببه بركلة الجزاء على موزيس بالذات.

وتعادل سندرلاند وضيفه وست بروميتش البيون دون اهداف.