باريس تدرس الترشح لاستضافة الأولمبياد

باريس تدرس الترشح لاستضافة الأولمبياد

بعد تردّد مطوّل.. بادرت عمدة باريس بالكشف عن نيّة عاصمة فرنسا في الترشح لاستضافة أولمبياد 2024.

أكّدت أني هيدالغو عمدة باريس اليوم  الخميس أنّ العاصمة الفرنسية قد تترشّح لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 2024، بعد 100 عام من استضافة باريس للأولمبياد.

وجاء الإعلان من قبل هيدالغو كخطوة لتحفيز المسؤولين على القيام بهذا الأمر، في خطوة حاسمة من قبل العمدة التي كان يتمّ اعتبارها "متردّدة" في  ترشّح العاصمة الفرنسية لاستضافة الأولمبياد.

وقالت هيدالغو: "لقد سمعت قوة الرسالة التي نقلها الناس في باريس بعد الهجمات، لقد تحرّكت من أجل معرفة إلى أيّ مدى تطرق باريس أبواب العالم".

وأضافت: "أنا سعيدة لأنّ اللجنة الأولمبية الدولية صوّتت لفائدة 40 مقترحاً تتعلّق بالتنمية المستدامة في كانون الأول/ديسمبر".

وأشارت هيدالغو إلى أنّها ستقدّم الطلب إلى 20 منطقة إدارية في باريس، أو المدن المجاورة في آذار/مارس، وفي نيسان/أبريل سيتمّ نقل الطلب إلى مجلس المدينة لاتخاذ قرار في مصير ملف الاستضافة.

واستضافت باريس دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في عامي 1900 و1924، ولكنّها خسرت ملف استضافة أولمبياد 2008 و2012.

وحتى الآن أكّدت روما الإيطالية وبوسطن الأميركية التقدم بطلب استضافة أولمبياد 2024، بينما تسعى ألمانيا إلى ترشيح برلين أو هامبورغ لاستضافة الحدث.

وحُدّد الموعد الأخير للتقدم بطلبات الاستضافة إلى اللجنة الأولمبية الدولية بتاريخ 15 أيلول/سبتمبر المقبل، على أن يتمّ الإعلان عن المدينة الفائزة في سبتمبر 2017