لاعبو ويستهام يونايتد يحتفلون بتسجيل هدف في مرمى مانشستر يونايتد

الدوري الانجليزي: هدف متأخر ينقذ مانشستر يونايتد من الخسارة

أحرز دالي بليند هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود مانشستر يونايتد للتعادل 1-1 مع مضيفه وست هام يونايتد لكن ذلك لم يكن كافيا لكي يعود الفريق إلى المركز الثالث بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد.

واستحوذ وست هام على الكرة لفترات طويلة وصنع العديد من الفرص خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل بدون أهداف الذي سدد فيه إينر فالنسيا كرتين خطيرتين أنقذهما الحارس ديفيد دي خيا.

لكن وست هام تقدم بهدف في الشوط الثاني بتسديدة من شيخو كوياتي قبل أن يهدر رادامل فالكاو مهاجم مانشستر يونايتد فرصة سهلة ثم سدد زميله روبن فان بيرسي كرة قوية أمسكها الحارس أدريان.

ومع الاقتراب من نهاية اللقاء سجل بليند هدف التعادل لمانشستر يونايتد بتسديدة من حافة المنطقة.

وبقي مانشستر يونايتد في المركز الرابع برصيد 44 نقطة من 24 مباراة متأخرا بنقطة واحدة عن ساوثامبتون صاحب المركز الثالث بينما يأتي وست هام في المركز الثامن وله 37 نقطة.

وحول وست بروميتش ألبيون تأخره بهدفين إلى تعادل 2-2 مع منافسه المتعثر بيرنلي في صراع الهروب من الهبوط.

وتقدم أشلي بارنس بهدف مبكر لبيرنلي في الدقيقة 11 بعد كرة عرضية من داني إينجز الذي أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 32.

لكن وست برويتش قلص الفارق في الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول عن طريق كريس برانت بعد ركلة ركنية.

وأدرك البديل براون إيديي التعادل لوست بروميتش بضربة رأس من مدى قريب بعد ركلة ركنية نفذها برانت في الدقيقة 67.

وكاد سعيدو براهينو أن يخطف هدف الفوز لوست بروميتش لكن المدافع توم هيتون أبعد الكرة من على خط المرمى قرب النهاية.

وأصبح رصيد وست بروميتش 23 نقطة في المركز الخامس عشر بينما يأتي بيرنلي في المركز 17 وله 21 نقطة.

وقال توني بوليس مدرب وست بروميتش للصحفيين "بدأنا المباراة كما لو أنها مباراة صباحية تقام يوم الأحد إلا أن الهدف الذي سجلناه قبل نهاية الشوط الاول منحنا الدفعة التي نريدها."

واضاف "بدون شك فاننا بحاجة لتحقيق نتائج جيدة ويجب أن نوحد اللاعبين وان نلعب بمنتهى القوة كما فعلنا في الشوط الثاني. كل الشكر للاعبين."

وفي مباراة ترتبط بصراع وسط الجدول سجل بيتر كراوتش هدفا قبل النهاية ليمنح ستوك سيتي التعادل 1-1 امام نيوكاسل يونايتد ليبقي على الفريق الذي يدربه مارك هيوز ضمن العشرة الأوائل في الترتيب.

وكان جاك كولباك قد سجل هدف التقدم لنيوكاسل في مرمى اسمير بيجوفيتش بتسديدة قوية من على حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 74.

وكان كولباك محظوظا لعدم حصوله على الإنذار الثاني بسبب التحام مع فيكتور موزيس قبل ان يسجل هدف التقدم.

وجاء هدف كرواتش المهاجم السابق لمنتخب انجلترا في الدقيقة 90 بعد أن سجل برأسه اثر عرضية جيف كاميرون.

وظل ستوك في المركز العاشر برصيد 33 نقطة بينما يتراجع نيوكاسل خلفه بفارق نقطتين في المركز الحادي عشر.