مهاجم نيوكاسل بابيس ديمبا سيسيه يحتفل بعد تسجيل الهدف الثاني في مرمى تشلسي

الدوري الانجليزي: سيسيه ونيوكاسل يلحقان الخسارة الاولى بتشلسي

سجل السنغالي البديل بابيس ديمبا سيسيه هدفين وقاد نيوكاسل يونايتد الى الحاق الخسارة الاولى هذا الموسم بضيفه تشلسي المتصدر 2-1 اليوم السبت في افتتاح المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وهذه اول خسارة لتشلسي في الدوري منذ مواجهة كريستال بالاس (صفر-1) في اذار/مارس 2014، فتجمد رصيده عند 36 من 15 مباراة، وبات بامكان مانشستر سيتي حامل اللقب تقليص الفارق معه الى 3 نقاط بحال فوزه لاحقا على ضيفه ايفرتون.

وفشل تشلسي في تحطيم رقمه القياسي الشخصي من حيث عدد المباريات المتتالية دون هزيمة في جميع المسابقات من خلال رفعها الى 24 مباراة.

وكان تشلسي استعاد توازنه الاربعاء وحسم الدربي اللندني في صالحه عندما تغلب على جاره توتنهام 3-صفر، وذلك بعدما اكتفى في المرحلة التي سبقتها بالتعادل السلبي مع سندرلاند.

واستعاد تشلسي الذي يخوض مباراة هامشية الاربعاء المقبل على ارضه ضد سبورتينغ لشبونة في الجولة السادسة الاخيرة من دور المجموعات في مسابقة دوري ابطال اوروبا بعد ان ضمن تأهله الى الدور الثاني وصدارة مجموعته، خدمات هدافه الاسباني دييغو كوستا الذي غاب عنه في مباراة توتنهام بسبب الايقاف.

لكن مهمة تشلسي لم تكن سهلة امام نيوكاسل الذي لم يخسر على ارضه سوى مرة واحدة هذا الموسم وكانت في المرحلة الافتتاحية امام مانشستر سيتي، كما ان فريق المدرب الن باردو القادم من مباراتين دون فوز (هزيمة وتعادل) بعد سلسلة من خمسة انتصارات متتالية، خرج فائزا من المباراتين الاخيرتين اللتين خاضهما على ارضه ضد ضيفه اللندني (3-2 و2-صفر).

على ملعب "سانت جيمس بارك" وامام 52019 متفرجا، انتهى الشوط الاول بدون اهداف، لكن بين الشوطين تعرض الحارس الاساسي روبرت اليوت لاصابة فدفع المدرب الن باردو بالشاب جاك النويك (21 عاما) ليصبح اصغر حارس يحمل الوان نيوكاسل بعد الايرلندي شاي غيفن في 1997.

ودخل سيسيه بدلا من الفرنسي ريمي كابيلا في الدقيقة 53، فلم يتأخر في هز الشباك بعد فشل غاري كاهيل في ابعاد عرضية النيجيري سامي اميوبي، ليتابعها الاول بيمناه من مسافة قريبة في شباك الحارس البلجيي الدولي تيبو كورتوا (57).

وحاول البرتغالي جوزيه مورينيو قلب معالم تشكيلته فدفع بالالماني اندريه شورله والعاجي ديدييه دروغبا والبرازيلي فيليبي لويس بدلا من البرازيليين اوسكار وويليان والاسباني سيزار اسبيليكويتا، فكان قريبا من تحقيق المعادلة لكن كرة البلجيكي ادين هازار ارتدت من القائم (78).

وبعد لحظات وقع سيسيه على هدفه الثاني في المرمى الخالي والسابع هذا الموسم بعد فشل دفاع تشلسي في التعامل مع الفرنسي موسى سيسوكو ليدخل الضيوف في ورطة (78).

وارتفعت حدة الاثارة في الدقائق الاخيرة خصوصا بعد طرد قائد دفاع نيوكاسل ستيفن تايلور لنيله انذارا ثانيا (81)، وتقليص دروغبا الفارق برأسية من مسافة قريبة بعد ركلة حرة من الاسباني فرانسيسك فابريغاس (83)، لكن نيوكاسل نجح بتحقيق ابرز انجاز له هذا الموسم.

 

×