مباراة اتلتيكو مدريد وديبورتيفو لا كرونيا

اشتباكات عنيفة بين مشجعي اتلتيكو مدريد وديبورتيفو لا كرونيا بالقرب من ملعب فيسينتي كالديرون

ذكرت وسائل الإعلام الأسبانية أن أنباء تواترت عن أن المشجع الذي أصيب صباح اليوم الأحد بأزمة قلبية وتوقف للتنفس على خلفية المواجهات التي اندلعت بين جماهير فريقي أتلتيكو مدريد وديبورتيفو لاكرونيا قد توفي "إكلينيكيا"، حسبما أكدت المستشفى التي يخضع داخلها للعلاج.

 

وكانت صحيفة "ماركا" الأسبانية قد أفادت في عددها الإلكتروني الصادر اليوم أن أحد المشجعين يبلغ من العمر 30 عاما تعرض لأزمة قلبية وتوقف بالتنفس إثر مشاجرات وقعت بين جماهير فريقي أتلتيكو مدريد وديبورتيفو لاكرونيا بالقرب من ملعب فيسينتي كالديرون صباح اليوم شارك فيها 11 شخصا.

وذكرت الصحيفة أن المواجهات بدأت في الساعة التاسعة من صباح اليوم، كما أعلنت مصادر تابعة لقوات الطوارئ بالعاصمة الأسبانية مدريد.

وتم علاج معظم المصابين من الجانبين بوضع ضمادات على الرأس، كما نقل البعض الآخر إلى المستشفيات.

وخضع الشاب الذي تعرض لتوقف في التنفس للعلاج في محاوله لإنعاش وظائف جسده الحيوية من جديد، حيث أنه يعاني أيضا من انخفاض في درجة حرارة الجسم نتيجة قيام بعض المشجعين بإلقائه في نهر مانزاناريس الذي يمر بوسط مدريد.

 

×