رئيس برشلونة السابق خوسيه لويس

السجن عامين لرئيس برشلونة الأسبق "خوسيه لويس" في قضية فساد

دخل الرئيس الاسبق لنادي برشلونة الأسباني خوسيه لويس نونيز أحد السجون لتنفيذ حكم المحكمة عليه بالحبس لسنتين وشهرين بعد إدانته بإرشاء موظفين حكوميين.

وأدخل نونيز"81 عاما" إلى سجن "كواتري كامنيس" بصحبة نجله نافارو.

وكان القضاء في برشلونة قد أعطى نونيز ونجله مهلة عشرة أيام في مطلع نوفمبر الجاري للدخول إلى السجن بعد عدم اقتناعه بالأدلة  المقدمة من كليهما.

وتم توقيع العقوبة المذكورة على الرئيس الأسبق لبرشلونة بعد إدانته بتقديم رشى إلى بعض موظفي الفحص الضريبي للتغاضي عن القيام ببعض المراجعات القانونية.

ورفضت المحكمة الأدلة التي ساقها محامو نونيز من أجل تأجيل دخوله للسجن قدر المستطاع بسبب الجريمة الخطيرة التي ارتكبها.

ومن خلال إلقاء نظرة سريعة على مشوار حياة نونيز يتبين أن الجريمة المرتكبة ليست بالجديدة بل إنها سلوكا اعتاد على انتهاجه طوال عقد كامل.

وترأس نونيز مجلس إدارة النادي الكتالوني في الفترة ما بين عامي 1978 و2000 ليصبح الرئيس صاحب الفترة الرئاسية الأطول في تاريخ النادي.

 

×