المنتخب الالماني لكرة القدم في صورة تذكارية قبيل عرض اول للقيلم الوثائقي المانشافت في برلين

الرئيس الالماني يكرم ابطال العالم 2014

أقام الرئيس الالماني يواكيم غاوك اليوم الاثنين حفل تكريم لمنتخب بلاده المتوج بلقب كأس العالم الضيف الماضي في البرازيل وقلدهم بميدالية "سيلبيرنس لوربيربلات" (ميدالية ورقة الغار الفضية) وهي أعلى جائزة رياضية في ألمانيا.

وبعد الحفل الرئاسي، حضر اللاعبون ومدربهم يواكيم لوف العرض الاول للفيلم الوثائقي "المانشافت" الذي يستغرق 90 دقيقة ويستعرض مسيرتهم الرائعة في مونديال 2014.

وبحضور المستشارة أنجيلا ميركل، قال غاوك خلال هذا الحفل الذي أقيم في أعقاب الاحتفالات بالذكرى 25 لسقوط جدار برلين، ان "المانيا كان لديها الشعور بأن تصبح بطلة للعالم"، واصفا اللقب العالمي الرابع (بعد 1954 و1974 و1990) بأنه "هدية لا تنسى بالنسبة للبلد كله" اصة أنه الاول في عهد ألمانيا الموحدة.

واعرب غاوك عن سعادته بحضوره التتويج على ملعب ماراكانا بالفوز على الارجنتين في المباراة النهائية (1-0)، مشددا على الروح الجماعية لرجال المدرب لوف، "الاقوياء بدنيا وانسانيا".

وكان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويديسري جوزيف بلاتر بين الـ130 ضيفا وجهت لهم الدعوة لحضور الحفل بقصر بيلفو، مقر الرئاسة.

ووحدهما الشاب جوليان دراكسلر (شالكه) ال1ي خضع لعملية جراحية في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، واندري شورله (تشلسي الانكليزي) العائد للتو من الاصابة وفضل البقاء في لندن لتحسين لياقته البدنية، كانا غائبين بين المتوجين باللقب العالمي.

وتم منح ميدالية شرفية للاعبين الذين سبق لهم نيل ميدالية "ورقة الغار الفضية" عقب مونديالات 2002 و2006 و2010، خصوصا المعتزلان القائد فيليب لام والمهاجم ميروسلاف كلوزه.