مايكل شوماخر لن يعيش طويلاً

مايكل شوماخر لن يعيش طويلاً

أشار طبيب مايكل شوماخر الى ان بطل سباقات السيارات العالمي معرض لخطر الموت باكرا لان حياة مثل هؤلاء المرضى قال الطبيب لا تتعدى الاشهر القليلة او السنوات.

ويعيش بطل سباقات سيارات الفورمولا-1 في منزله في سويسرا حيث يخضع لدورة إعادة تأهيل، وتقدر تكاليف العلاج الذي يتلقاه أسبوعيا بـ100 ألف جنيه إسترليني، ومع مرور الوقت تتضاءل احتمالات تحسن حالته.

ودخل شوماخر المستشفى إثر إصابة اصطدام رأسه بصخرة نتيجة السقوط أثناء تزلجه في جبال الألب بفرنسا في 29 كانون الأول 2013 حيث بقي نصف سنة في حالة غيبوبة ثم نقل من مستشفى غرونوبل إلى مستشفى لوزان ومنه إلى منزله.

 

×