فيفا

طيران الامارات لن تجدد رعاياتها للاتحاد الدولي لكرة القدم وتنفي مزاعم تغيير استراتيجيتها

اكدت شركة طيران الإمارات انها لن تجدد اتفاقية الرعاية التي تربطها مع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" والتي تنتهي في 31 كانون الاول/ديسمبر المقبل بحسب بيان لها الاثنين.

وقالت الشركة في بيانها "لن يتم تجديد الاتفاقية مع الاتحاد الدولي لكرة القدم مع ختام عام 2014، والقرار تم اتخاذه بعد تقييم عرض التجديد الذي قدمه فيفا، وخلصنا الى نتيجة مفادها انه لا يناسب توقعات طيران الامارات" .

ولم تذكر الصحيفة الاماراتية المزيد من التفاصيل حول سبب عدم تجديد الاتفاقية التي تربط طيران الامارات و"فيفا"  والتي ابرمت لمدة سبع سنوات منذ عام 2007  بقيمة 195 مليون دولار وتم بموجبها اعتماد شركة طيران الامارات واحدة من الشركات الرسمية الراعية لمونديالي 2010 و2014.

وكانت مجلة "دير شبيغل" الالمانية ذكرت ان "طيران الامارات" قررت الانسحاب من ملف رعاية "الفيفا" وأن شركة "سوني" قد لا تجدد عقد الرعاية الذي امتد لثماني سنوات مقابل 300 مليون دولار والذي ينتهي ايضا في 31  كانون الاول/ديسمبر المقبل.

ورد مصدر موثوق في طيران الامارات على مزاعم اعادة هيكلة مفهوم الرعاية بالنسبة للشركة قائلا لوكالة "فرانس برس": "لا صحة ابدا للحديث عن اعادة هيكلة مفهوم الرعاية لطيران الامارات والا لما كانت الشركة تابعت استثماراتها الرعائية بشكل طبيعي في عالم الرياضة مؤخرا، والسبب الحقيقي لعدم تجديد الاتفاقية مع فيفا هو المبالغ الطائلة التي طالب بها الاخير".

وتعتبر طيران الامارات وسوني من ابرز رعاة الاتحاد الدولي الى جانب اديداس وكوكاكولا وفيزا وهيونداي/كيا.

واشارت مجلة دير شبيغل الى ان الخطوط الجوية القطرية وشركة سامسونغ الكورية الجنوبية للصناعات الإلكترونية قد يحلان محل طيران الإمارات وسوني، معتبرة ان انسحاب الشركة الاماراتية جاء بسبب مزاعم الفساد التي طالت الاتحاد الدولي في السنوات الاخيرة.

 

×