قائد ليفربول ستيفن جيرارد

رودجرز يؤكد انه يريد الاحتفاظ بجيرارد

اوضح الايرلندي الشمالي براندن رودجرز مدرب ليفربول الانكليزي انه يريد الاحتفاظ بقائد الفريق ستيفن جيرارد.

ويأتي كلام رودجرز بعد ان تطرق القائد الاسطوري لليفربول قبل ايام الى مستقبله الغامض مع فريقه حيث لم يستبعد اللعب في صفوف فريق آخر بعد انتهاء عقده الصيف المقبل.

وقال رودجرز في تصريحات نشرتها الصحف الانكليزية اليوم الاثنين "انا كمدرب لا يمكنني السماح بذلك، وآمل ان يستمر جزءا من الفريق".

وتابع "سيبلغ جيرارد الخامسة والثلاثين (بعد انتهاء عقده) ولكنه لا يزال في كامل لياقته ويتدرب بشكل جيد جدا، انه مثال رائع يحتذى يمكنه ان يلهم الكثير من اللاعبين".

واضاف رودجرز "عندما قدمت الى هنا كان في الثانية والثلاثين ويعاني من اصابة ولا يلعب بانتظام، وانا شرحت له فلسفتي والمشروع الذي سأعتمده وأهميته فيه، ومن حينها كان رائعا. حسنا فريقنا ليس جيدا هذا العام وربما نركز عليه قليلا، ولكن بالنسبة لي انه لاعب مذهل".

وكان جيرارد (34 عاما) قال الجمعة الماضي "لست منشغلا بهذا الموسم لان عقدي ينتهي في ايار/مايو المقبل"، مضيفا "أنا هنا حتى نهاية الموسم وسنبذل كل ما في وسعنا حتى تسير الامور بشكل جيد. ولكنني لا أنوي الإعتزال بعد ذلك، أريد مواصلة اللعب".

وتابع جيرارد الذي يدافع عن ألوان ليفربول منذ كان في سن التاسعة: "يجب الانتظار لنرى ما سيحدث مع ليفربول او فريق آخر. ليفربول هو من سيقرر. اذا لم يرغبوا في التمديد فإنني سأبحث عن فريق آخر".

ويدافع جيرارد عن ألوان ليفربول منذ عام 1998، وصرح مؤخرا بانه في مرات عدة طلبت العديد من الاندية العريقة الاستفادة من خدماته خاصة ريال مدريد ولكن ليفربول كان يبدو له دائما الفريق المثالي للتطور وتحقيق النجاحات.

وباستثناء البريمر ليغ، فان جيرارد فاز بجميع الالقاب الممكنة خاصة دوري ابطال اوروبا عام 2005.

وكان جيرارد اعلن الصيف الماضي اعتزاله اللعب دوليا عقب المونديال البرازيلي بعدما خاض 114 مباراة مع منتخب الاسود الثلاثة وسجل خلالها 21 هدفا.

ويمكن لجيرارد ان يصل الى عتبة ال700 مباراة مع ليفربول هذا الموسم.

 

×